أبوظبي (وام) نظمت وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، على مدار الأسبوع الماضي، عدداً من الورش التعريفية بمراكزها في أبوظبي وعجمان تحت عنوان «الكتابة الإبداعية في مجال القصة القصيرة»، بهدف صقل موهبة المبدعين من طلاب وطالبات المدارس في فن كتابة القصة القصيرة، وإبراز مهارات النشء. وهدفت الورش التي حضرها عدد كبير من طلبة المدارس والمهتمين بتنمية مهارات الكتابة والكتابة الإبداعية، إلى رعاية الموهوبين وتنمية مهاراتهم الكتابية في التأليف والتعبير، وفق الأسس الحديثة في كتابة القصة القصيرة وتنمية روح الإبداع والنقد وصقل الأدوات الإبداعية للموهوبين في الفنون الكتابية. كما تناولت الورشة التي قدمها الكاتب سامح كعوش من الوزارة، استعراضاً لجماليات اللغة وإمكانات التعبير، ودراسة المحسّنات اللفظية والبيانية والبديعية. وأوضحت فاطمة النسور، مدير إدارة المحتوى المعرفي بالإنابة في وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، أن ورش كتابة القصة القصيرة تهدف إلى اكتشاف المواهب الأدبية والمعرفية، وتعزيز الدعم التقني للغة العربية، وسعياً لأن تكون القراءة سلوكاً يومياً في حياة الكبار والصغار.