الاتحاد

كرة قدم

وليد عمبر: نستعد بقوة لمواجهة حامل اللقب

أحمد سليم (الدوحة)

فرحة غامرة سيطرت على بعثة الأبيض وخاصة اللاعبين بعد الفوز الصعب الذي حققه المنتخب على فيتنام ومنح الفريق قمة المجموعة مع بطاقة التأهل الى دور ربع النهائي وتعهد الجميع ببذل كل الجهود أمام العراق في دور ربع النهائي.

في البداية قال أحمد برمان الجماهير أنه يعاني من اصابة في العضلة الخلفية .وقال برمان: سعيد بالفوز على المنتخب الفيتنامي وهي أهم مباراة لنا على الإطلاق وكانت بالنسبة لنا أصعب من مواجهتي أستراليا والأردن وخاصة وأننا تعرضنا لظروف صعبة في المباراة.

وأضاف: مباراة العراق المقبلة ستكون صعبة للغاية نظرا لقوة المنتخب العراقي كما أنه حامل اللقب ولكن لكل مباراة ظروفها ونسعى لتجهيز أنفسنا لخوض هذه المباراة، وأعتقد أن اللاعبين قادرون على تجاوز هذه المرحلة وجميعنا فريق واحد وبالروح والعزيمة قادرون على التأهل للدور نصف النهائي.

وقال وليد عمبر: نبارك للشعب الإماراتي على التأهل للدور ربع النهائي، مشيرا إلى أن الفوز على المنتخب الفيتنامي جاء بفضل الثقة الكبيرة للاعبين في الملعب والروح العالية التي ظهرت على لاعبي الأولمبي في لقاء يعد أصعب المواجهات التي خاضها الأبيض في البطولة.

وأشار عمبر إلى أن الفريق قدم مباراة كبيرة رغم الظروف التي تعرض لها، ونتمنى أن تكون هذه المباراة درس لنا في المرحلة المقبلة وسنتعلم منها الكثير، خاصة وأنها وضعتنا في موقف صعب للغاية ولكن الروح الكبيرة للاعبين أعادتنا للبطولة من جديد.وتحدث عمبر عن مواجهة المنتخب العراقي وقال: مواجهة العراقي ستكون الأصعب على الإطلاق لأنه حامل اللقب ويقدم أداء قويا ومتميزا وبالرغم من أن حلوله في المركز الثاني في مجموعته الا أن ذلك بفارق الأهداف فقط وبالتساوي مع المنتخب الكوري الجنوبي المرشح الآخر للفوز باللقب، وبالتالي مستوى العراق قوي للغاية ونسعى للاستعداد له بقوة.

وقال عبدالله كاظم، إن المنتخب الفيتنامي ظهر بصورة قوية للغاية واتسم أداؤه بالسرعة وهو ما سبب لنا بعض المشكلات على مستوى الدفاع وخاصة بعد الإصابات التي تعرض لها الفريق.

واشار إلى أن المنافس لعب بطريقة مفتوحة وهو ما أجهدنا خاصة أننا كنا نلعب على الفوز خوفا من أي حسابات أخرى، والهدف الأول الذي سجله منتخب فيتنام أربك حساباتنا ووضعنا تحت الضغط، خاصة في الشوط الأول الذي لم نتمكن فيه من التسجيل، وعندما تعادلنا لم يمهلنا المنتخب الفيتنامي كثيرا واستطاع تسجيل الهدف الثاني، وتمكنا بإصرار اللاعبين من تحقيق الفوز.

وأكد أن الأبيض تجاوز مرحلة صعبة للغاية، ونحن قادرون على الاستشفاء سريعا والعودة من الإصابات رغم ضيق الوقت ونتمنى أن نكمل المسيرة بنفس العزيمة والروح التي اكتسبها اللاعبون في المباريات الثلاث في المجموعة.

وأوضح: فوجئنا بمستوى الفريق الفيتنامي في المباراة حيث كان يريد تحقيق فوز معنوي قبل مغادرة البطولة وهو ما صعب مهمتنا، خاصة في ظل الإرهاق الذي عانى منه الفريق في المباراة، مشيرا إلى أن الشوط الأول كان الأفضل للمنتخب الفيتنامي وفي الشوط الثاني استطعنا التحكم في المباراة وتمكنا من تحقيق الفوز بالعزيمة والروح التي هي المكسب الحقيقي من مواجهة فيتنام.

واختتم قائلا: مواجهة العراق ستكون مختلفة تماما وهو فريق قوي للغاية ونسعى لمواجهته بقوة والتركيز العالي والروح الحماسية ستكون طريقنا للفوز وهدفنا الوصول لأبعد نقطة من أجل تحقيق حلم الجماهير.

وقال عبدالله غانم لاعب منتخبنا الأولمبي إن الأبيض يسعى لتقديم مستوى يليق بكرة القدم الإماراتية عندما يواجه المنتخب العراقي في الدور ربع النهائي.

واضاف: قادرون على الفوز في المباراة المقبلة رغم قوة المنتخب العراقي، لأننا نمتلك لاعبين مميزين لديهم روح كبيرة وإصرار على الفوز دائما وهو ما ظهر في مباراة أستراليا وفيتنام، مشيرا إلى أن مواجهة المنتخب الفيتنامي لم تكن سهلة كما كان يتخيلها البعض، وكانت صعبة للغاية حيث إن المنافس لعب بدون ضغوط، في الوقت التي كنا نسعى فيها لتحقيق الفوز من أجل التأهل للدور ربع النهائي.

وأشار: لعبنا في بداية المباراة بمستوى مغاير وأقل من المباراتين السابقتين وكان هناك نوع من الاستهتار، بالإضافة إلى الإصابات التي تعرض لها الفريق، كل هذه الظروف لم تخدمنا وصعبت مهمتنا، وأتمنى ان يعود اللاعبون المصابون سريعا، ونحن قادرون على مجاراة المنتخب العراقي في المباراة المقبلة والتأهل لنصف النهائي، بالرغم من أنه من المنتخبات القوية وعناصره تشكل قوام المنتخب العراقي الأول، ونسعى لدخول المباراة بتركيز كبير من أجل الفوز ومواصلة المشوار بنجاح.

وتمنى عبد الله غانم دعم جماهير الأبيض وحضورها مباراة العراق خاصة وأن الجماهير تعطي حافزا كبيرا للاعبين لتقديم أفضل ما لديهم والمباراة المقبلة ستكون بحاجة لمضاعفة الجهد اذا أردنا التأهل إلى نصف النهائي.

وقال اللاعب حسين عباس إن الفريق سيكون جاهزا لمواجهة أسود الرافدين في المباراة المقبلة التي نسعى من خلالها إلى التأهل للدور نصف النهائي بالرغم من صعوبتها كون المنتخب العراقي من أقوى المنتخبات المرشحة للفوز باللقب كما أنه حامل لقب النسخة الماضية .

وأكد: دخلنا مباراة فيتنام بتركيز كبير ولكن تعرضنا لظروف خارجة عن ارادتنا وكنا نريد الفوز لأننا لو لعبنا على التعادل كان من الممكن أن نتعرض للخسارة، ولكن تعرض 3 لاعبين للإصابة في بداية المباراة واجراء تغيرات اضطرارية أربكتنا قليلا ولكنا نجحنا في الفوز.

وأضاف: حاولنا أن ندخل في المباراة دون أن نتعجل في انهاء الهجمات ولكننا واجهنا أداءا قويا من المنتخب الفيتنامي الذي لعب ببسالة من أجل الخروج بفوز معنوي قبل وداع البطولة.وتابع: حققنا خطوة مهمة في مشوارنا بالبطولة ومواجهة العراق المقبلة ستكون صعبة للغاية وهي مباراة تختلف تماما عن المباريات الثلاث التي خضناها في البطولة حتى الآن.

وأشار إلى أن الفريق سيخوض المباراة المقبلة بتركيز كبير من أجل التأهل وطوينا صفحة مباراة فيتنام من أجل مواصلة البطولة بنفس الروح والأداء القوي من جميع اللاعبين وهو العامل الذي نعتمد عليه في مواجهة أسود الرافدين .

اقرأ أيضا