الاتحاد

الرياضي

ليفربول يودع بطولة الكأس بثنائية ريدينج

ريدينج يعمق جراح ليفربول بإقصائه من بطولة الكأس

ريدينج يعمق جراح ليفربول بإقصائه من بطولة الكأس

اضاف ريدينج من الدرجة الأولى فصلاً آخر في كابوس مضيفه ليفربول بعدما اطاح به من الدور الثالث لمسابقة كأس إنجلترا لكرة القدم بالفوز عليه 2-1 بعد التمديد أمس الأول على ملعب “انفيلد” في مباراة معادة.
وواصل فريق ليفربول نتائجه المخيبة لآمال مسانديه بعدما ودع بطولة كأس إنجلترا، بعدما كان على وشك التأهل إلى دور الـ32 لكنه البطولة الأقدم في تاريخ كرة القدم. وهي البطولة الثالثة التي يخرج منها ليفربول في الموسم الحالي بعد إقصائه من دوري أبطال أوروبا وكأس رابطة المحترفين “الكارلينج كاب”.
وكان ليفربول الذي يعاني الأمرين في الدوري المحلي حيث يحتل المركز السابع قد أكتفى بالتعادل 1-1 في المباراة الأولى بين الفريقين على أرض ريدينج ما أجبره على مواجهته مجدداً وهو كان في طريقه إلى حسم تأهله بفضل هدية من ريان بيرتراند الذي وضع “الحمر” في المقدمة عن طريق الخطأ في مرمى فريقه (45).
وبينما كان الجميع ينتظر صافرة الحكم لتعلن تأهل الليفر، لكن يوسي رد الهدية في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع عندما ارتكب خطأ داخل المنطقة على شاين لونج، فاحتسب الحكم ركلة جزاء انبرى لها الايسلندي جيلفي سيجوردسون بنجاح (3+90).
ونتيجة لذلك احتكم الطرفان إلى التمديد الذي ابتسم لفريق ريدينج بفضل اللاعب لونج الذي سجل هدف الفوز في المباراة والتأهل للضيوف في الدقيقة 100، التي حملت بشرى العبور إلى الدور الرابع من بطولة كأس إنجلترا، حيث سيلتقي ريدينج في المقبل مع فريق بيرنلي.
وازدادت متاعب الإسباني رافائيل بينيتيز مدرب فريق ليفربول، ليس بسبب الخسارة وعدم التأهل فحسب، وأنما بخروج نجما “الحمر” ستيفن جيرارد وفرناندو توريس من الملعب قبل نهاية لقاء ريدينج بداعي الإصابة. ويرى بنيتيز أن سبب التراجع الذي يعاني منه الفريق هذا الموسم إلى الغيابات الطويلة لمواطنه فرناندو توريس والقائد ستيفن جيرارد. ويشار إلى أن توريس غاب لخمسة أسابيع عن الملاعب للإصابة وهو ما تزامن مع غياب المخضرم جيرارد للإصابة أيضا.
يذكر، أن بينيتيز أعرب الأحد الماضي عن تخوفه من قيام النادي باتخاذ قرار بيع مواطنه ومهاجم الفريق فرنانودو توريس والقائد ستيفين جيرارد، وذكرت صحيفة (ذي تايمز) البريطانية أنه على الرغم من هذا الأمر وتهديد المدرب الإسباني بالرحيل في أغسطس 2008 في حال بيع توريس إلا أنه قد يرضخ أمام رغبات إدارة (الريدز) ببيع اللاعبين لسداد ديونه.
وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الديون تقدر بـ222 مليون يورو تضاف إليها تكلفة إنشاء ملعب النادي الجديد، وأنه في حالة وصول عروض خيالية لجيرارد وتوريس فسيضطر المدرب لقبول فكرة البيع.
من جانب آخر، وفي مباراة ثانية، تأهل نيوكاسل يونايتد من الدرجة الأولى إلى الدور الرابع بعدما حسم مباراته المعادة مع بليموث أرجيل من الدرجة الأولى أيضا بثلاثية سجلها بيتر لوفنركراندز (10 و40 و72). وكانت المباراة الأولى بين الفريقين انتهت بالتعادل صفر-صفر

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي