الإثنين 24 يناير 2022
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الرياضي
أبوظبي تستضيف انتخابات البارالمبية الدولية سبتمبر المقبل
أبوظبي تستضيف انتخابات البارالمبية الدولية سبتمبر المقبل
السبت 20 مايو 2017 21:40

أبوظبي (الاتحاد) اختتمت أعمال اجتماعات مجلس إدارة اللجنة البارالمبية الدولية لرياضة المعاقين، والتي أُقيمت بمدينة برشلونة الإسبانية برئاسة السير فيليب كريفين، بحضور محمد محمد فاضل الهاملي عضو مجلس إدارة اللجنة البارالمبية الدولية وأعضاء المجلس. ويعد الاجتماع هو الأخير للمجلس الحالي قبل انعقاد أعمال الجمعية العمومية والتي تستضيفها عاصمة الرياضة العالمية أبوظبي سبتمبر المقبل، وتحظى بمنافسة قوية في انتخابات رئيس وأعضاء المجلس الجديد، خلفاً للرئيس الحالي فيليب كريفين الذي خدم رياضة ذوي الإعاقة لأكثر من 16 عاماً. وتسعى من خلالها الإمارات للحفاظ على هذا الكرسي الثمين في اللجنة البارالمبية الدولية، والتي تعد هي المظلة الأم لرياضة «أصحاب الهمم» ولها الحق في تنظيم دورات الألعاب البارالمبية التي تقام كل 4 سنوات. وشهدت أعمال المجلس عدداً من الموضوعات المهمة التي تخص مختلف الرياضات البارالمبية، وفقاً للخطة الاستراتيجية للفترة 2015 - 2018، حيث استعرضت اللجنة آخر التطورات الخاصة بالاستعدادات للألعاب الشتوية المقبلة في مدينة بيونج شانج - كوريا 2018 وطوكيو 2020 والألعاب الشتوية، والتي تقام في بكين الصينية 2022 ودراسة آلية عودة اللجنة البارالمبية الروسية بعد إقصائها في دورة الألعاب البارالمبية السابقة بريو دي جانيرو بسبب تعاطي المنشطات لبعض اللاعبين المشاركين. وأشاد محمد محمد فاضل الهاملي عضو مجلس إدارة اللجنة البارالمبية الدولية ورئيس مجلس إدارة اتحاد رياضة المعاقين، بالنتائج الإيجابية التي خرجت بها اللجنة البارالمبية الدولية في ختام أعمال المجلس، مؤكداً أن دولة الإمارات دائماً ما تكون سباقة في طرح المقترحات التي تخدم هذه الفئة، وقال إنه لولا دعم القيادة الرشيدة لما وصلت رياضة المعاقين الإماراتية إلى هذا الكم من الإنجازات على المستويين الرياضي والإداري، من خلال انتزاع المناصب الدولية والتي تصب في نهاية الأمر بمصلحة لاعبينا. وأضاف أن أهداف الفترة القادمة تتمثل في الرقي برياضة المعاقين على كل المستويات، متوجهاً بالشكر للقيادة الرشيدة على دعمها المستمر لأصحاب الهمم، كما وجه الشكر إلى مجلس أبوظبي الرياضي الداعم الرئيس للاتحاد وإلى الرعاة والمؤسسات الوطنية التي ظلت تتفاعل مع أحداث المعاقين ودعم منتخباتنا الوطنية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©