الاتحاد

الرياضي

الرفاع يقترب من كأس الملك بخماسية الشباب

الرفاع بتسعة لاعبين يفوز على الشباب بخماسية

الرفاع بتسعة لاعبين يفوز على الشباب بخماسية

واصل فريق الرفاع زحفه نحو المنصة الملكية بجدارة بعد الفوز الكبير الذي حققته أمس الأول في الدور ربع النهائي لبطولة كأس الملك، على الشباب بخمسة أهداف مقابل هدف، وأكمل الرفاع المباراة بتسعة لاعبين، ولكن الشباب رفض استثمار الموقف، وواصل المباراة بالروح الانهزامية ليتلقى مرماه هذه الحصيلة من الأهداف التي أهلت الرفاع للدور قبل النهائي.
وسجل الأهداف الخمسة للرفاع، سيد علي عيسى في الدقيقة 23 وإسماعيل عبداللطيف الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 38 و41 وأحمد مطر في الدقيقة 43 من الشوط الأول، وأضاف الخامس حسين سلمان في الدقيقة 18 من الشوط الثاني، بينما أحرز هدف الشباب الوحيد محمود منصور في الدقيقة 18 من الشوط الأول. وكاد الشباب في أول 3 دقائق من إحراز هدفه المبكر عن طريق حسين القصاب الذي لعب الكرة أثناء خروج حارس الرفاع علي سعيد ولكن الكرة إلى خارج المرمى. واستطاع الشباب إحراز هدفه الأول في الدقيقة 18 عن طريق مدافعة محمود منصور اثر كرة ثابتة لعبها بإتقان فوق الحائط البشري في الزاوية البعيدة عن علي سعيد في المرمى. وأشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء بوجه مدافع الرفاع نضال إسماعيل في الدقيقة 16 اثر عرقلة لاعب الشباب وهو منفرد بالمرمى والذي جاء منها هدف الشباب الأول، ولكن هذا الطرد أعطى الرفاع القابلية على تغير نفسه بصورة سريعة وحصل على ركلة جزاء في الدقيقة 22، لكن إسماعيل عبداللطيف أضاعها عندما لعبها وصدها حارس الشباب، وبعدها بدقيقة استطاع زميلة في الهجوم سيد علي عيسى من إحراز هدف التعادل في الدقيقة 23.
واعتمد الشباب على كشف التسلل ولكنه فشل في الخروج واستفاد هجوم الرفاع الذي أحرز 3 أهداف سريعة في الدقيقة 38 من طريق إسماعيل عبداللطيف، وفي الدقيقة 41 أضاف نفس اللاعب الهدف الثالث، قبل أن يضيف أحمد مطر الهدف الرابع في الدقيقة 44. وفي الشوط الثاني وضح نشاط الشباب وحصل على ركلة جزاء في الدقيقة 10 اثر إبعاد مدافع الرفاع أحمد بوبشيت الكرة بيده متعمداً من المرمى الخالي،فحصل على البطاقة الحمراء، وأضاع محمود منصور ركلة الجزاء عندما صدها الحارس في الدقيقة 12، فيما أضاف الرفاع هدفه الخامس عن طريق حسين سلمان في الدقيقة 18.

اقرأ أيضا

300 لاعب في كأس مبادلة المجتمعي