الاتحاد

الاتحاد نت

ممثلة تختطف طفلاً وتدعي التمثيل

ضبطت السلطات الكندية التحفظ على ممثلة أميركية، اختطفت طفلاً رضيعاً، فيما قالت أمام الشرطة، أنها كانت تريد فقط أن يشارك معها في فيلم سينمائي، كما أفادت تقارير إخبارية اليوم.

وتواجه الممثلة الأمريكية، ميشيل ماري غوبول، (42 عاماً)، تهمة محاولة اختطاف قاصر، وجاء في البيان "المشتبه بها أن طفلة عمرها شهر واحد من مسابقة اختيار، وبمساعدة الجمهور، تمكنت الشرطة من تحديد مكان الرضيعة"، وتقول الشرطة الكندية إن غوبول وتعمل كممثلة في نيويورك، خطفت الطفل في 30 من ديسمبر الفائت، وبعيد انتقالها إلى كندا، نشرت الممثلة إعلاناً في موقع "غريجليست" عرضت فيه مبلغ 15 ألف دولار لدور طفل رضيع في فيلم سينمائي، ليتم الاستدلال على ملابسات الخطف.

اقرأ أيضا