الاتحاد

الرياضي

مجموعة مسلحة تحتجز بعثة فريق حسان

تعرضت أمس الأول بعثة فريق حسان للاحتجاز من قبل مجموعة مسلحة مجهولة أثناء مغادرتها من أبين جنوب اليمن إلى محافظة شبوة، والتي تقع في أقصى الشرق (محاذية لسلطنة عمان) لخوض مباراة أمام تضامن شبوة ضمن منافسات دوري الدرجة الثانية.
وفوجئت البعثة أثناء وصولها إلى منطقة معوان التابعة لمديرية المحفد بقيام مجموعة من الأشخاص المسلحين باعتراض طريقهم واحتجازهم تحت تهديد السلاح. وقال مدرب الفريق أحمد صالح الراعي إن البعثة فور وصولها إلى منطقة معوان بالمحفد في العاشرة صباحا فوجئت بقيام عناصر مسلحة باعتراض طريق الحافلة ومن ثم احتجازهم تحت تهديد السلاح، وطلبوا التخلي عن الحافلة مقابل إطلاق سراحنا، غير أن طلبهم تم رفضه وفضلنا الجلوس في الباص مهما كانت العواقب، وبعد خمس ساعات تم إطلاق سراحنا بعد تدخل السلطة المحلية في المحافظة وعدد من الوجهاء والأعيان بالمنطقة، مبيناً أن جميع أعضاء البعثة بخير ولم يصب أي منهم بأي مكروه.
وأوضح أن البعثة فضلت العودة إلى أبين نظراً لحالة التعب والإرهاق والحالة النفسية السيئة التي أصابت جميع اللاعبين، وذلك بعد التواصل مع عدد من أعضاء الاتحاد ولجنة المسابقات الذين تفهموا الموقف

اقرأ أيضا

مهاجم ليفربول السابق روبي فاولر مدرباً في أستراليا