الاتحاد

أخبار اليمن

اليماني: إيران راعية الإرهاب في المنطقة

نيويورك (الاتحاد)

أكد مندوب اليمن لدى الأمم المتحدة، خالد اليماني أن الحكومة الشرعية والشعب اليمني لن يسمحوا ببقاء ميليشيات الحوثي الانقلابية في إدارة شؤون البلاد. وأشار إلى أن ميليشيات الحوثي على شاكلة حزب الله الإرهابي في لبنان الذي يتلقى دعما من إيران من أجل زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.
وجدد مندوب اليمن موقف الحكومة الشرعية وضع نهاية لحالة التدمير الشامل التي تمارسه الميليشيات وإيقاف الحرب التي أشعلتها في البلاد منذ سبتمبر 2014، مؤكدا أن بلاده مع إحلال السلام المستدام وفق المرجعيات الثلاث.
وأضاف أن ميليشيات الحوثي الإيرانية تواصل اعتداءها على الشعب اليمني والدول المجاورة وفرض واقع الفوضى في المنطقة تنفيذا لأجندة إيران التوسعية، مؤكدا ترحيب الحكومة اليمنية بطرح المبعوث الدولي لليمن الأسبوع الماضي حول فتح مطار صنعاء للحالات الإنسانية تحت إشراف الأمم المتحدة وضمان خروج المليشيات منه.
وقال «إن تحقيق السلام في اليمن يبدأ بخروج المليشيات الحوثية من المدن ومؤسسات الدولة التي احتلوها ونهبوها وتسليم الأسلحة التي نهبتها وتسليم الصواريخ الباليستية التي زودتهم بها إيران للاعتداء على أراضي السعودية وإيقاف الجرائم التي يرتكبونها.
وتحدث اليماني عن التدخلات الإيرانية في اليمن والمنطقة، مؤكداً ان النظام في إيران مستمر في ممارسة سياسة التدخل السافر في الشؤون الداخلية لليمن ودول المنطقة.
وأشار إلى ان إيران دولة راعية للإرهاب وتسعى إلى زعزعة الأمن والاستقرار في دول المنطقة، موضحا أن العناصر الإيرانية الإرهابية من الحرس الثوري تستخدم مبنى السفارة في صنعاء كغطاء لأنشطتها العسكرية والتدريبية لدعم الحوثيين، في انتهاك فاضح للقانون الدولي.

اقرأ أيضا