الاتحاد

الاقتصادي

المنافسة بين المقاولين تلجم ارتفاع كلفة البناء خلال 2014

على العبيدي

على العبيدي

سيد الحجار (أبوظبي)
استقرت كلفة البناء بأبوظبي خلال العام الماضي لتتراوح بين متوسط 2200 و3000 درهم للمتر المربع، مدفوعة باحتدام المنافسة بين المقاولين العاملين بالإمارة، بحسب عاملين بقطاع البناء والتشييد بالدولة.
وقال هؤلاء لـ «الاتحاد»: إن شركات المقاولات اضطرت لخفض هامش أرباحها لأقل من 15% مقابل نحو 20 إلى 25% وقت الطفرة العقارية، بهدف الفوز بالمناقصات التي يتم طرحها بالسوق، في ظل منافسة قوية بين الشركات العاملة بالقطاع.
وأوضحوا أن كلفة بناء المتر المربع تتباين حسب المواصفات ومساحة المشروع ومدة الإنجاز، موضحين أن الأسعار ترتفع لنحو 4 آلاف درهم في بعض المشاريع المميزة.
وبحسب تقرير صادر عن مركز الإحصاء- أبوظبي، انخفض معدل أسعار البناء في إمارة أبوظبي خلال النصف الأول من 2014 ليصل لمتوسط 3000 درهم للمتر، مقارنة بمتوسط السعر في الفترة نفسها من العام الماضي الذي بلغ نحو 3500 درهم في مختلف أنحاء الإمارة.
وتراوح السعر في النصف الأول من عام 2014 ما بين 2900 و4000 درهم لمتر البناء الواحد مع تباين مساحات المشاريع التي تبدأ بمساحة 300 متر وحتى المباني أكثر من 1200 متر.
وتراوح متوسط أسعار البناء في الربع الثاني من عام 2014 نحو 3725 درهماً للمتر المربع في المباني التي تبدأ من مساحة 300 متر، ونحو 3306 دراهم للمتر المربع في المباني التي تبدأ مساحتها من 600 متر مربع، في حين كان السعر للمباني التي تبدأ من 900 متر مربع نحو 2913 درهماً للمتر المربع الواحد، في حين بلغ السعر 3016 درهماً للمتر الواحد في المباني أكثر من 1200 متر مربع.
وقال المهندس على محمد العبيدي، مدير مؤسسة برج البلد للمقاولات العامة: إن شركات المقاولات اضطرت لخفض هامش أرباحها حاليا لنحو 15% مقابل 20 إلى 25% خلال فترة الطفرة العقارية، وذلك بسبب احتدام المنافسة وانخفاض حجم الأعمال بالسوق.
وأوضح أن هذه النسبة غير مبالغ فيها، لاسيما أن فترة تنفيذ المشروع تمتد بين 12 و16 شهرا في الغالب، فضلا عن تحمل المقاول تكاليف عديدة تتعلق بالرواتب والإيجارات.
وأضاف العبيدي: إن المنافسة الشديدة بالسوق تحول دون إمكانية زيادة المقاول لكلفة البناء في أبوظبي، موضحا أن كلفة بناء المتر المربع تتراوح حاليا بين 2400 للمواصفات العادية فيما يتعلق بتنفيذ الفلل التي يشرف عليها بنك الخليج الأول ضمن برنامج قروض الإسكان للمواطنين، وصولا إلى 3200 درهم للمواصفات المتميزة، فيما تتراوح كلفة البناء في البنايات بين 3500 و4000 درهم.
بدوره أوضح غدير جمول مدير شركة رتاج للاستشارات الهندسية وإدارة المشاريع أن سعر المتر المربع للبناء في أبوظبي يبدأ من 2200 درهم للمتر المربع كحد أدنى للمواصفات العادية، وصولا إلى 3800 درهم للمواصفات العالية.
ووافقه في الرأي المهندس إيهاب أحمد زكي، مدير مكتب أبوظبي بمكتب النشمي للاستشارات الهندسية، أن كلفة البناء في أبوظبي استقرت خلال العام الماضي عند متوسط 2300 إلى 2400 درهم للفلل.
من جانبه، أشار محمد نجاح عبدالرؤوف بمجموعة شركات المحالة للمقاولات إلى أن تذبذب أسعار مواد البناء خلال السنوات الأخيرة، يؤدي إلى صعوبة في تحديد تكاليف البناء، مؤكدا أهمية توقيع عقود المقاولات وفق شروط عقد فيديك الدولي الذي يسمح بتعديل العقود وفق أي تغييرات جوهرية في أسعار مواد البناء، وبما يضمن حقوق جميع الأطراف ويجنب تفاقم المشاكل بين المقاولين والملاك عند حدوث أي تغييرات في الأسعار.
وأوضح عبدالرؤوف أن كلفة البناء في أبوظبي خلال عام 2014 تراوحت بين 2200 وصولا إلى 3 آلاف درهم للمتر المربع.
وتراجعت أسعار الحديد في السوق المحلي بنحو 10% خلال شهر ديسمبر، ليتراوح سعر الطن بين 2100 و2200 درهم، مقابل نحو 2300 إلى 2400 درهم خلال شهر نوفمبر الماضي، مدفوعة بتراجع الأسعار العالمية للحديد، بعد انخفاض أسعار النفط، فضلا عن التراجع الاعتيادي في أسعار الصلب نهاية كل عام، تمهيداً لبدء دورة جديدة من النمو مطلع العام الجديد.
وأظهر تقرير صادر مؤخرا عن مركز الإحصاء - أبوظبي تراجعا في أسعار الحديد بنسبة 0,4% خلال شهر أكتوبر الماضي، مقارنة بشهر سبتمبر، وبنسبة 2.1% مقارنة بأكتوبر 2013، فيما كشف مؤشر مركز دبي للإحصاء لأسعار مواد البناء عن انخفاض أسعار الحديد في دبي بنسب تصل إلى 7,67% خلال الربع الثالث من العام الماضي، مقارنة بالفترة ذاتها من العام قبل الماضي.
ومن جانبه، أشار علاء عربي عثمان، مدير عام شركة طموح البناء للمقاولات العامة، إلى أن احتدام المنافسة بين الشركات يدفع بعض المقاولين لتسعير المناقصات بقيم منخفضة بهدف اقتناص الأعمال، وهو ما يؤدي إلى تقليص كلفة البناء بأبوظبي.
وأوضح عثمان أن كلفة بناء المتر المربع للفلل التي يتم إنشاؤها عبر قروض إسكان المواطنين تتراوح بين 2300 و2500 درهم، فيما ترتفع التكاليف بناء على رغبة الملاك الذين يطالبون بإضافة مواصفات خاصة.
بدوره قال خالد عمر العاص مدير عام مجموعة العاص للمقاولات والصناعات الجبسية والديكور إن كلفة البناء تتباين من منطقة لأخرى داخل إمارة أبوظبي، حيث تنخفض الأسعار بمدينة العين مقارنة بأبوظبي، في ظل انخفاض أسعار البناء والعمالة والمصاريف الإدارية لشركات المقاولات من أجور وإيجارات في العين.
وأضاف العاص: إن كلفة بناء المتر المربع في أبوظبي تتراوح بين 2400 إلى 2800 درهم، فيما تنخفض في العين لتتراوح بين 1900 و2400 درهم.
وأرست الإمارات عقودا بقيمة 60,6 مليار دولار (223,2 مليار درهم) لمشاريع في قطاع الإنشاءات بمختلف أنواعها خلال عام 2014، لتستحوذ بذلك على 31% من إجمالي عمليات ترسية العقود الإنشائية في دول مجلس التعاون الخليجية، بحسب تقرير لمؤسسة ?نتشرز الشرق الأوسط.


انخفاض أسعار مواد البناء بأبوظبي
انخفضت أسعار 14 مجموعة من مجموعات مواد البناء في أبوظبي، خلال نوفمبر الماضي مقارنة مع ذات الشهر من العام 2013، بحسب تقرير صادر مؤخرا عن مركز الإحصاء - أبوظبي، والذي أشار أن نسب الانخفاضات تراوحت ما بين 0.1% لمجموعة الخشب و10.3% لمجموعة أسلاك الأبراج السكني.
وأشار التقرير إلى انخفاض متوسط أسعار الأسلاك خلال شهر نوفمبر 2014 مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، وذلك بسبب انخفاض مجموعة أسلاك «الأبراج السكنية» بنسبة 10.3%، ومجموعة الأسلاك «للمبنى» بنسبه 6.4%، بينما ارتفعت الأسلاك «للشقة» بنسبة 5.9%.
كما انخفض مؤشر أسعار الحديد بنسبة 2.9%، وذلك نتيجة انخفاض معظم بنود هذه المجموعة، مقارنة بشهر نوفمبر 2013، فيما انخفضت متوسط أسعار الأصباغ بنسبة 7.1% وذلك لذات فترة المقارنة.

اقرأ أيضا

الإمارات الأولى في مؤشر تجارة السلع العالمي