الاتحاد

الرياضي

«بريتلينج» تقدم أول عروض في العالم بمحرك نفاث

الطائرات الاستعراضية لونت سماء العين في النسخة الماضية

الطائرات الاستعراضية لونت سماء العين في النسخة الماضية

أعلن منظمو الدورة السابعة من استعراضات العين الجوية التي تقام في مطار العين الدولي في الفترة من 27 - 30 يناير الجاري أن الجمهور على موعد مع فاصل من المتعة، موضحين أن المنافسات ستشهد مشاركة تاريخية ختامية لفريق العروض الجوية بالطائرات المدنية الفرنسي "بريتلينج" الذي يعد أول فريق عروض مدنية في العالم يستخدم طائرة بمحرك نفاث.
ويستخدم الفريق طائرات تدريب من طراز "إل 39 الباتروس" ذات اللون الأزرق المميز والتي تسجل آخر ظهور لها قبل أن تكسوها حلّة جديدة استعدادا لبدء موسم الاستعراضات الجوية في أوروبا مايو المقبل.
وقال مؤسس الفريق "جاك بوثلين" الذي يكمل الموسم رقم 29 إن فريقه ينتظر بشوق التحليق بطائراته الزرقاء في أجواء مدينة العين في أواخر الشهر الجاري. والفريق سيسجل أداء ختامياً مميزاً لن ينساه الجمهور سيشتمل على الطيران في تشكيلات متقاربة والمواجهة في تشكيلات متقاطعة والاستعراضات الفردية والمناورات الجوية المتزامنة"، معرباً عن تطلّع الفريق للعودة إلى منافسات العام المقبل باطلالة جديدة وربما ببعض المفاجآت أيضاً.
وكشف "بوثلين" عن أن الطيّار الرئيسي للفريق سيمتع المشاهدين بعروض تزخر بالتشويق ولفت إلى أنه لهذا السبب تعد الموسيقى والتعليق على العروض من العناصر الرئيسة في العرض.
وقال: "الفريق يسعى جاهداً في كل مرة لتقديم أفضل ما لديه من استعراضات جريئة ولهذا السبب يحظى أداؤه بحب وإعجاب الجمهور الذي يستمتع بالإثارة التي توفرها العروض".
من جانبه أكد فيصل الشيخ رئيس قسم الفعاليات في هيئة أبوظبي للسياحة التي تنظم الاستعراضات بالتعاون مع مجموعة من الشركاء أن فريق "بريتلنج" يشكل جزءا جوهريا من بين أمهر العروض التي شهدتها منافسات العين.
وتوقع أن تسجل استعراضات العين 2010 أرقاما قياسية في عدد الجمهور، مقارنة بفعالية العام الماضي التي زاد عدد جمهورها عن 130 ألف متفرج وذلك بفضل إجراء عدد من التحسينات لتسهيل مشاهدة أفضل للعروض.
وتعد استعراضات العين الجوية الأولى في العالم التي تجمع عروضا مذهلة لمتنافسين بالطائرات المدنية والعسكرية ومن المنتظر أن تشهد منافسات 2010 تباري مجموعة من أمهر الطيارين في العالم من دول مختلفة مثل كرواتيا والمجر وإيطاليا وجنوب أفريقيا وإسبانيا وسويسرا وتركيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية.
وتقام الاستعراضات الجوية التي تحظى في سماء أحد أقدم مواطن الواحات الصحراوية في العالم. وتستضيف الفعالية شركة أبوظبي للمطارات وتشترك في تنظيمها هيئة أبوظبي للسياحة والقوات الجوية الإماراتية.
وتحظى بقائمة من الجهات الراعية تشمل شركة الاتحاد للطيران وشركة "بيلاتوس" وشركة العين للمياه المعدنية وشركة أبوظبي الوطنية للفنادق في فئة الرعاية الذهبية إضافة إلى مبادلة لصناعة الطيران وشركة أبوظبي لتقنيات الطائرات وبلدية العين و"باناسونيك" و"كوستا" في فئة الرعاية الفضية . وتشارك "كوستا" مع صحيفة "ذا ناشيونال" في إقامة قاعة "ذا ناشيونال كوستا كوفي" لتناول القهوة والإطلاع على الصحف في حين تعتبر شركة الإمارات للسيارات الموزع العام لسيارات مرسيدس بنز في أبوظبي والعين الناقل الرسمي للحدث.
وتقرر الإبقاء على أسعار العام الماضي حيث تبلغ قيمة التذكرة اليومية لمشاهدة العرض 40 درهما للبالغين و25 للأطفال من ثلاث إلى عشر سنوات مع إعفاء الأطفال دون الثالثة

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي