الاتحاد

عربي ودولي

الحليف الرئيسي لأردوغان يدعو لانتخابات عامة مبكرة

أنقرة (وكالات)

دعا زعيم حزب «الحركة القومية» في تركيا دولت بهجلي، الذي أصبح حليفاً رئيسياً للرئيس رجب طيب أردوغان، أمس إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في أغسطس المقبل، في تصريح فاجأ السياسيين الاتراك، بينما أعلن نائب رئيس الوزراء التركي، بكير بوزداغ، أن حزب العدالة والتنمية الحاكم يدرس الدعوة لإجراء الانتخابات المبكرة. وقال بهجلي إن تركيا لا يمكنها الانتظار حتى موعد الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقبلة في الثالث من نوفمبر 2019، مضيفاً خلال اجتماع لحزبه أنه بدلاً من ذلك يجب إجراء الانتخابات في 26 أغسطس 2018. وستشكل هذه الانتخابات علامة فارقة في التاريخ التركي لأنه من المقرر بعدها البدء في منح رئيس الدولة المزيد من السلطات بحسب ما تم الاتفاق عليه في استفتاء أبريل 2017. وشكل أردوغان تحالفاً قوياً مع حزب الحركة القومية في الأشهر الأخيرة بهدف خوض الانتخابات معاً. وتحولت تركيا من النظام البرلماني إلى الرئاسي الذي يركز معظم السلطات بيد الرئيس، ومن المقرر دخول التعديل حيز التنفيذ في الانتخابات المقبلة. وقالت صحيفة «ملييت» إن هذه التصريحات «غيرت أجندة تركيا».

اقرأ أيضا