الاتحاد

الرئيسية

مقتل المشتبه بهما في هجوم "شارلي ايبدو" ومحتجز رهائن في باريس

أفاد مصدر قريب من عملية ملاحقة المشتبه بهما في الهجوم على صحيفة "شارلي ايبدو" الفرنسية إن الرجلين قتلا، اليوم الجمعة، أثناء اقتحام مكان كانا يتحصنان فيه فيما قتل المسلح الذي كان يحتجز رهائن في متجر قرب العاصمة باريس.

وأضاف المصدر أنه تم تحرير الرهينة، الذي كان محتجزا لدى الأخوين كواشي، سالما.

واقتحمت قوات الأمن الفرنسية، مطبعة في شمال شرق باريس تحصن فيه الأخوان سعيد وشريف كواشي المتهمان بتنفيذ الهجوم وقتل 12 شخصا الأربعاء، وفق مصدر مقرب من التحقيق.

وسمع دوي انفجارات وشوهدت أعمدة دخان فوق الموقع، وفق مراسلي فرانس برس في المكان.

ونفذ الهجوم بالتزامن مع مهاجمة قوات الأمن متجرا بباريس لإنهاء عملية احتجاز رهائن ثانية.

وتم تحرير الكثير من الرهائن بحسب مراسلي فرانس برس.

ونقلت وكالة "رويترز" عن صحيفة "لوموند" أن محتجز الرهائن قد قتل في العملية.

اقرأ أيضا

الصين تعلق تعريفات إضافية على واردات من الولايات المتحدة