الاتحاد

الاتحاد نت

عائلة سعودية تعيش في مقبرة

اضطر رجل سعودي يبلغ السبعين عاما برفقة زوجته وتسعة أبناء، القبول بشروط أمانة منطقة الرياض ليبقى عاملاً على بند الأجور وخصم نصف مرتبه لفواتير الكهرباء والماء، ليتبقى له ألفا ريال مقابل سكنه في مقبرة بمكان مغطى بسقف خشبي مساحته لا تتجاوز 200 متر مربع يفتقد جميع مكونات الحياة الكريمة، بحسب تقرير نشرته صحيفة "الاقتصادية" السعودية.

وذكرت الصحيفة أن العائلة السعودية تعيش في بيئة غير نظيفة حيث تستنشق هواء ملوثا بمياه الصرف الصحي يومياً، كما ان الأبناء تركوا تعليمهم نظرا لتأثر نفسياتهم بكلام زملائهم كونهم يسكنون داخل سور المقبرة".

وقال الأب إنه تمر عليه أيام يجوع فيها هو وأبناؤه ويضطر إلى قبول الصدقات، التي تأتيه بين الحين والآخر من أهل الخير الذين يترددون عليه بشكل متقطع.

يذكر أن الأب يعمل حارسا للمقبرة لمدة عشر سنوات براتب قدره أربعة آلاف ريال،

اقرأ أيضا