الاتحاد

عربي ودولي

شارون : الانسحاب من غزة صعب لكنه حيوي لمستقبل إسرائيل


رام الله - تغريد سعادة والوكالات:وافقت الحكومة الاسرائيلية بغالبية كبيرة أمس على الانسحاب من قطاع غزة ومن مستوطناته بعد احتلال استمر اكثر من 37 عاما· وصوت 17 وزيرا لصالح الانسحاب من قطاع غزة ومستوطناته البالغ عدد سكانها ثمانية آلاف نسمة اضافة الى اربع مستوطنات معزولة شمال الضفة الغربية، مقابل خمسة وزراء عارضوا ذلك· ومن الوزراء الخمسة المعارضين وزير المالية بنيامين نتانياهو خصم رئيس الوزراء ارييل شارون في تكتل 'الليكود'·
ويصر نتانياهو على المطالبة بطرح خطة شارون للانسحاب في استفتاء حفاظا على وحدة البلاد والحزب، بينما يرفض شارون ذلك· وقال شارون في مستهل الجلسة ان 'الحكومة تناقش اليوم إخلاء مستوطنات، وهذا ليس يومًا سهلاً أو سارًا· إخلاء مستوطنات غزة وشمال الضفة الغربية يعد خطوة صعبة جدًا'· وأضاف شارون: 'هذا يعتبر إجراء صعبًا لسكان هذه المستوطنات، صعب لمواطني إسرائيل، وصعب بالنسبة لي ولأعضاء الحكومة· لكن هذه الخطوة تعتبر حيوية لمستقبل دولة إسرائيل'·
وأضاف شارون: 'جربت في عهد عرفات عدة خطط لكنها لم تنجح· كانت هناك خطط كثيرة كارثية· كان هناك من قال إنه لا يجب عمل شيء، اعقد عدة لقاءات فقط، واصمد حتى سنة 2007 لكنني اعتقدت أن هذه المقترحات لن تصمد، وأنه يجب الذهاب إلى حل يوفر لنا إمكانية المضي قدمًا في المفاوضات· أنا أؤيد التسويات الانتقالية وهذا ليس بشيء جديد، لذا قررت خطة مكونة من عدة مراحل، وأقنعت الأميركيين بذلك· في الوضع الجديد، يبدو أن الانفصال سيكون بالتنسيق مع الفلسطينيين'·وقال شارون إنه 'لن يتم بدء التفاوض على 'خريطة الطريق' بشكل تلقائي قبل أن تنفذ السلطة الفلسطينية ما تعهدت به في الخريطة، أي وقف التحريض، تفكيك التنظيمات الإرهابية، وقف العنف وتنفيذ الإصلاحات· دون تنفيذ هذه المطالب الأولية، لن يتم الدخول في المفاوضات على خريطة الطريق'·
وقال المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية، ميني مزوز، إنه سيتم قبل تنفيذ أي مرحلة من مراحل إخلاء المستوطنات إجراء نقاش جديد في الحكومة الإسرائيلية للمصادقة عليها· وأوضح مزوز أن المصادقة على الخطة امس سيعطي الضوء الأخضر لعملية إخلاء المستوطنات·وذكر شارون أن 'خطة الانفصال تحظى بتأييد دولي واسع·

اقرأ أيضا

200 مليون ريال خسائر التداولات العقارية بقطر في شهر