الاتحاد

ألوان

«تراث الإمارات».. «أنصت لطفلك.. تملك قلبه»

 الورشة تناولت تأثير الأسرة على الصحة النفسية للطفل (من المصدر)

الورشة تناولت تأثير الأسرة على الصحة النفسية للطفل (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

انطلاقاً من حرص نادي تراث الإمارات على مشاركة المؤسسات المجتمعية للنهوض والسير بركب الأسرة الإماراتية لبر الأمان والوعي الثقافي، شارك مركز أبوظبي النسائي التابع لنادي تراث الإمارات أمس، مؤسسة التنمية الأسرية ورشة «أنصت لطفلك.. تملك قلبه» التي أقامتها المؤسسة في مركز بوابة أبوظبي، التابع للمؤسسة ضمن برنامج العلاقة الوالدية، المقام في أفرع التنمية الأسرية.
ويهدف البرنامج إلى تعريف الوالدين على الحاجات النفسية والاجتماعية للأطفال وكيفية تحقيق تلك الحاجات، وتعرفهم إلى الأساليب الوالدية الفاعلة لتحقيق التوازن النفسي لدى أطفالهم، ويهدف كذلك إلى اكتساب الوالدين مهارة غرس القيم وتنمية المهارات لدى أطفالهم.
وتضمنت الورشة نقاشات جماعية وعصفاً ذهنياً حول تأثير الأسرة على الصحة النفسية للطفل، والحاجات الأساسية للطفل، والسلوكيات التي قد يلجأ لها لسد حاجته، حيث عرضت المحاضرة نماذج تدريبية للتخاطب بين الوالدين والأبناء (المصارحة والتسامح) (تحمّل المسؤولية واتخاذ القرار)، وختمت الورشة بعرض استراتيجيات غرس القيم وأهمية إبراز نماذج مميزة للطفل.
وقالت ظبية الرميثي، مدير مركز أبوظبي النسائي: «شاركت العديد من النساء في محاضرة (أنصت لطفلك.. تملك قلبه)، وكانت محاضرة توعوية تنبه الأسر لأهمية الطفل في العائلة والتركيز لأهمية العواطف وزرع صفات المحبة والاحترام وكل ما يحتويه الطفل ويحتاجه من عاطفة بداخله، لأن هذا الطفل سيكون رجلاً مسؤولاً أو امرأة لها مكانتها في عملها أو أسرتها مستقبلاً». وأضافت الرميثي أن الاهتمام كان منصباً على الطفل واحتوائه عاطفياً، مقدمة شكرها الخاص لمؤسسة التنمية الأسرية على مبادرتها الجميلة، وتركيزها على دور أجيال اليوم ورجال الغد.

اقرأ أيضا