الاتحاد

الاقتصادي

مجتمع اقتصادي

خلال تسليم جائزة دبي للطباعة

خلال تسليم جائزة دبي للطباعة

** كرمت ''مجموعة الطباعة والنشر'' التابعة لغرفة تجارة وصناعة دبي يوم الثلاثاء الماضي الفائزين في ''جائزة دبي للطباعة ''2007 خلال حفل أقيم لهذا الغرض في فندق ''غراند حياة'' في دبي، وقامت المجموعة بمنح الفائزيــــن جوائز ذهبية وفضية وبرونزيــــــة ضمـــــن 21 فئة·
وقال هشام الشيراوي، عضو مجلس إدارة في غرفة تجارة وصناعة دبي: ''يتوقع أن تصل قيمة قطاع الطباعة والنشر في الشرق الأوسط لما يقارب 6,24 تريليون درهم إماراتي مع نهاية العام الجاري، الأمر الذي يشكل حافزاً كبيراً للشركات لتطبيق أفضل الممارسات والعمل من أجل الابتكار وتفهم احتياجات العملاء· ونحن نحيي الفائزين بالجائزة لهذا العام، الذين أظهروا تفانياً كبيراً في خدمة هذا القطاع· ويسرنا أن نشهد تزايد الاهتمام بهذا الحدث في ضوء النمو المتزايد لقطاع الطباعة والنشر''·
وتم تنظيم الحفل السنوي الثاني لجائزة دبي للطباعة بهدف تكريم الشركات والأفراد على مساهماتهم القيمة في مجالات الكفاءة الإدارية والتحكم والتطوير التكنولوجي·
وفازت العديد من الشركات الرائدة بجوائز ذهبية خلال الحدث، بما فيها مطبعة زعبيل الفائزة بجائزة الإمارات، دار أخبار الخليج بجائزة مملكة البحرين، الصناعات البريطانية للطباعة والتغليف بجائزة الكويت، ''عمان برينترز'' بجائزة سلطنة عمان، شركة الطباعة الجديدة بجائزة قطر ومطابع ساراوات بجائزة المملكة العربية السعودية·
؟؟ نوهت مجلة Forbes المتخصصة في شؤون المال والأعمال في عددها الصادر في ديسمبر من العام 2007 بالتطورات التي شهدتها شركة الاتصالات السعودية، حيث نشرت تقريراً أشار إلى استحواذ الاتصالات السعودية على المركز الرابع ضمن أكبر الشركات على مستوى المنطقة·
وحققت الاتصالات السعودية في عام 2007 صفقات كبرى تمثلت في الدخول إلى اسواق جديدة على مستوى الخليج وشرق أسيا، كما حققت قفزات على مستوى السوق السعودية·
وشهد العام 2007 تملك الاتصالات السعودية حصة مقدارها 25% من شركة الاتصالات المتكاملة التي تعمل في أسواق ماليزيا والهند، وأيضاً تملك الاتصالات السعودية لحصة مباشرة مقدارها 51% في شركة الاتصالات المتنقلة بجمهورية إندونيسيا، مما أتاح للاتصالات السعودية الوصول إلى أسواق تعد الأسرع نمواً في قطاع الاتصالات عالمياً ويزيد حجمها عن (1,4 مليار نسمة)، كما فازت الاتصالات السعودية في ختام العام برخصة الاتصالات الثالثة بدولة الكويت في مزايدة عالمية احتلت الشركة خلالها المركز الأول بين تسعة عروض قدمت من شركات وتحالفات إقليمية وكويتية·
ولم يتوقف نشاط الاتصالات السعودية على تقديم خدمات الاتصالات لأكثر من 17 مليون للجوال، و4,5 مليون للهاتف من خلال أكبر شبكة اتصالات وبنية تحتية لخدماتها على مستوى منطقة الشرق الأوسط؛ بل تقوم الشركة بلعب دور نشط و بارز في برامج المسؤولية الاجتماعية من خلال عدة برامج متخصصة منها على سبيل المثال برنامج الوفاء الصحي من خلال تمويل ودعم الشركة لبناء 28 مركزاً صحياً بمبلغ 100 مليون ريال ، كما تتبنى وتدعم الشركة دورات تدريبية متخصصة لعدد 3500 شاب وشابة ، منهم عدد من الأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة وأبناء الشهداء من خلال برنامج الوفاء التعليمي بالتعاون مع مؤسسة التدريب الفني والتعليم المهني ، إضافة لدور الشركة الخيري والاجتماعي مع العديد من الجمعيات والمؤسسات الخيرية، مع المشاركة والدعم للمناسبات الوطنية والاقتصادية في مختلف مناطق المملكة العربية السعودية·
؟؟ كرمت شركة جيما للمياه المعدنية مؤخراً المهندس جمال الدين حسن بهجت الذي تقاعد بعد قرابة 28 عاما قضاها في العمل بالشركة، وبدأ المهندس جمال الدين، وهو مصري الجنسية، تاريخه المهني في شركة جيما للمياه المعدنية في عام ،1980 وظل على مدى تلك السنوات الطويلة يعمل مديرا لمصنع حتا، حيث كان مسئولا عن كافة الأنشطة بمصنع حتا والحفاظ على أعلى مستويات النظافة الصحية فيه· وقد أقيم حفل التكريم في فندق حتا فورت حيث كان فيه المهندس جمال ضيف الشرف وقدم له زملاؤه ومهنئوه خالص الشكر على الأعوام التي بذلها في خدمة الشركة·

اقرأ أيضا

%0.8 معدل انخفاض التضخم في أبوظبي