الاتحاد

عربي ودولي

استشهاد فلسطينيين وإصابة جندي مصري برصاص إسرائيلي في غزة والضفة


غزة - وكالات الأنباء: ذكرت مصادر طبية فلسطينية أن فلسطينيا استشهد صباح أمس متأثرا بجروح أصيب بها من رصاص القوات الإسرائيلية في منطقة رفح جنوب قطاع غزة، ونسبت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) إلى معاوية حسنين مدير عام الطوارئ في وزارة الصحة قوله 'إن قوات الاحتلال أبلغت الارتباط الفلسطيني باستشهاد مواطن لم تعرف هويته بعد في منطقة الشعوت على الشريط الحدودي جنوب رفح'· كما أفادت المصادر الطبية بإصابة شخص آخر برصاص الجنود الاسرائيليين في منطقة الشعوت· وجرى نقل المصاب إلى المستشفى· ولكن متحدثا باسم الجيش الاسرائيلي قال إن جنودا إسرائيليين قتلوا فلسطينيا صباح أمس بينما كان يحاول تهريب أسلحة إلى قطاع غزة من مصر·
وقال المتحدث إن فلسطينيا ثانيا اعتقل وحدثت الواقعة في منطقة مهجورة بالقرب من محور فيلاديلفي وهو ممر ضيق يفصل بلدة رفح عن الحدود مع مصر ويخضع لمراقبة القوات الاسرائيلية· وقالت المصادر الطبية في وقت سابق إن شابا في العشرين من عمره من نابلس بالضفة الغربية توفي متأثرا بجروح أصيب بها بنيران الجنود الاسرائيليين قبل عدة شهور·
ونسبت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) إلى المصادر قولها ليلة السبت/الاحد إن الشاب جعفر محمد هبل ( 20 عاما) استشهد في مستشفى في بيت جالا·
وقال التقرير إن الشاب كان قد أصيب في جميع أنحاء جسمه في 27 من رمضان الماضي (تشرين الثاني/نوفمبر 2004) في اعتداء إسرائيلي غاشم ونظراٌ لخطورة حالته نقل إلى مستشفى في العاصمة الاردنية عمان· وأضافت وفا أنه 'منذ تلك الفترة ظل الشاب في غيبوبة إلى أن أعيد إلى مستشفى في بيت جالا وقد أعلن عن استشهاده'· ومن ناحية أخرى أصيب فتى في السادسة عشرة من عمره برصاص القوات الاسرائيلية في مخيم خان يونس· وقالت مصادر طبية إن حالة الفتى أحمد معين سكينة ما بين المتوسطة والخطيرة·
وفي رفح قال مسؤول أمني مصري إن جنديا مصريا اصيب برصاص الجيش الاسرائيلي أمس أثناء قيامه بالحراسة قرب خط الحدود· وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه 'الجندي اكرم عبد الجواد محمد وهو من قوات الأمن المركزي التي تتولى تأمين منطقة الحدود اصيب بطلق ناري اسرائيلي في يده اليسرى اثناء قيامه بنوبة حراسة في منطقة مخيم كندا·' وأضاف ان الجندي اصيب اثناء قيام القوات الاسرائيلية بمطاردة مجهولين تمكنوا من التسلل الى الاراضي الفلسطينية عبر خط الحدود الدولية مع مصر·
ونقل المسؤول عن الجندي المصاب قوله في التحقيقات انه شاهد القوات الاسرائيلية تطلق النار على المطاردين· وتابع المسؤول ان المتسللين الذين لم تعرف هويتهم نجحوا في الفرار الى داخل الأراضي الفلسطينية· وقال إنه تم نقل الجندي المصاب الى مستشفى العريش للعلاج وان حالته مستقرة الآن·
وقال مسؤول حدودي مصري ان السلطات الاسرائيلية سمحت أمس للفلسطينيين الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و35 عاما بالسفر من وإلى الأراضي الفلسطينية عبر معبر رفح الحدودي وذلك للمرة الأولى منذ بدء الانتفاضة الفلسطينية في سبتمبر ايلول 2000 وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه إن اسرائيل سمحت بعبور 50 فلسطينيا من تلك الفئة العمرية الى مصر وعدد آخر لم يحدده الى الأراضي الفلسطينية بعد أن كانت منعت انتقالهم عبر الحدود في أعقاب تفجر الانتفاضة·

اقرأ أيضا

بريطانيا لن تعترف بضم إسرائيل للجولان رغم تصريحات ترامب