الاتحاد

منوعات

جميلة عوض تواجه مشاكل «بنات ثانوي»

جميلة عوض

جميلة عوض

علي عبد الرحمن (القاهرة)

كشفت الفنانة الشابة جميلة عوض، عن كواليس دورها في فيلم «بنات ثانوي»، والذي طرح مؤخراً بدور العرض السينمائية، وحقق حالة سينمائية بين أوساط المجتمع، لما تناقشه أحداث الفيلم حول متطلبات ومشاكل الفتيات بتلك المرحلة العمرية.
وتقول عوض: شخصية «سالي» اعتبرتها تحدياً لي، حيث ذهبت إلى العديد من المدارس الثانوية للتعرف أكثر على الفتيات بهذه المرحلة العمرية، وطريقة تعاملهن مع آبائهن وأصدقائهن والمجتمع المحيط بهن، لذلك ظهرت الشخصية متكاملة التفاصيل ضمن أحداث الفيلم، مضيفة أن «سالي» هي فتاة مهووسة بشكل كبير بالعالم الافتراضي، من خلال مواقع البحث الإلكترونية، فهي تبحث عن حياتها الإنسانية والعاطفية من خلالها، مما يجعلها تقع بالعديد من المشاكل التي تحاول حلها بطريقتها الخاصة.
وعن اختيارها بعضوية لجنة تحكيم مهرجان الإسكندرية للأفلام القصيرة بدورته السادسة، قالت إنها سعيدة للغاية بتلك التجربة، وتشعر بالمسؤولية الكبيرة، وتتمنى أن تكون موفقة بتلك الخطوة.
وحول اشتراكها بالعديد من الحملات التوعوية للمجتمع المصري، أوضحت جميلة أن للفنان دوراً مجتمعياً هاماً لتأثيره بالمجتمع المحيط به، وهذا واجب عليه، وأن هناك العديد من القضايا المجتمعية مثل قضايا التحرش وختان الإناث، ومدى تأثيرها السلبي على المجتمع بالكامل، وليس الإناث فقط.
وعن خوضها السباق الرمضاني المقبل، تقول: إن «هناك أكثر من عمل، وحالياً بمرحلة القراءة والمفاضلة بينهم، ولم أحسم قراري بمشاركتي حتى اللحظة».

اقرأ أيضا

رحلة شائقة لـ«أحجار الليغو» بـ«واجهة المجاز»