واشنطن -وكالات الانباء: علمت وكالة اسيوشيتدبرس مساء أمس ان مايكل براون مسؤول الوكالة الفيدرالية للطواريء قد تمت تنحيته من ادارة جهود الاغاثة لمنكوبي الاعصار في ضوء اتهامه بالتقصير، فيما أعلن الرئيس الاميركي جورج بوش عن مساعدة مبدئية لضحايا إعصار كاترينا قدرها ألفي دولار لكل مشرد لدرجة أنه قرأ رقم الهاتف الذي يستطيعون الاتصال به للحصول على هذه الاموال فيما يوصف بأنه أكبر جهد شخصي حتى الان للتخفيف من تداعيات الاعصار القاتل· وأمام خلفية من الأعلام الاميركية في واشنطن رسم الرئيس الذي بدت عليه علامات الحزن صورة للمساعدات التي ستقدم لنحو مليون شخص تشردوا بسبب إعصار كاترينا الذي ضرب نيو أورليانز وسواحل لويزيانا وميسيسيبي قبل أحد عشر يوما·وقال بوش إن 'مسؤولية العناية بآلاف المواطنين الذين لم يعد لهم منازل في طريقها لوضع العديد من الطلبات على عاتق شعبنا··أمامنا العديد من الايام العصيبة خاصة عندما نستعيد هؤلاء الذين لم ينجوا من العاصفة'·ونحى النواب خلافاتهم جانبا منتقدين الاستجابة البطيئة من جانب الحكومة ووافقوا على طلب بوش مبلغ نحو 52 مليار دولار للضحايا مما يزيد من إجمالي قيمة المساعدات إلى 62,3 مليار دولار· ووقع بوش فورا على قانون التمويل وقال إن هناك حاجة لموارد أكبر فيما تجري عمليات إعادة البناء· وفي تصريحاته الاخيرة حاول بوش أن يقنع ضحايا الاعصار بصدق نواياه· وقال بوش 'أغلبيتكم أجلوا عن المناطق المدمرة التي أغرقها الاعصار والان تجدون أنفسكم بعيدين عن دياركم بلا هوية مناسبة أو حتى تغيير ملابسكم'· وأردف 'العديد منكم ليس معه سيارات أو حتى وسيلة نقل وليس باستطاعتكم الوصول إلى بنك أو وسيلة للدخول على حسابات مصرفية'·
وقد بدأ الصليب الاحمر الاميركي في توزيع مساعدات اقرتها الحكومة تصل قيمتها الى الفي دولار لكل عائلة من العائلات التي شردها الاعصار فيما يواصل رجال الانقاذ اقناع الناجين في مدينة نيو اورلينز بالخروج منها·وقد منحت تلك الاموال للمشردين على شكل بطاقات يمكن استخدامها لشراء الاحتياجات من المتاجر او الحصول على المبالغ النقدية من الات الصرف الالي· وكان المشردون الذين يقيمون في ستاد استرودوم والمتنزه القريب وعددهم 8600 مشرد اول من تسلم تلك الهبات المالية التي تهدف الى مساعدتهم على شراء احتياجاتهم الضرورية·
الا ان آلاف الاشخاص من ملاجئ اخرى اصطفوا في طوابير للحصول على تلك البطاقات امام مكتب الصليب الاحمر فيما اغلقت الشرطة ستاد استرودوم امام القادمين من ملاجئ اخرى· في الوقت الذي لا تزال الولايات المتحدة تتعافى فيه من إعصار كاترينا قال المركز الوطني للاعاصير امس ان الاعصار 'أوفيليا' ضعفت قوته وتحول الى عاصفة استوائية في وقت يدور فيها بلا وجهة محددة في المحيط الاطلسي قبالة ساحل فلوريدا· واضاف المركز ان 'اوفيليا' وصل بالكاد الى درجة الاعصار لكن السرعات القصوى للرياح المصاحبة له عادت وانخفضت إلى 104 كيلومترات في الساعة· واشار الى انه في الخامسة صباحا كان مركز اوفيليا يقع على مسافة 184 كيلومترا الى الشرق من دايتونا بيتش بفلوريدا وانه كان يتحرك ناحية الشمال والشمال الشرقي بسرعة تصل الى 9,5 كيلومتر في الساعة·