الاتحاد

عربي ودولي

وزير الإعلام الجنوبي: ثمة أكاذيب لتسميم علاقاتنا مع محيطنا العربي

أكد الدكتور برنابا بنجامين وزير الإعلام بحكومة جنوب السودان والناطق الرسمي باسمها، أن دولة الجنوب المرتقبة في حال الانفصال، لن تكون دولة معادية لمصر، أو الدول العربية، مؤكداً أن لا علاقة لجنوب السودان “البتة” بإسرائيل، وأن هناك من يحاول الترويج لأكاذيب في هذا الشأن لتسميم علاقة الجنوب بمحيطه العربي.
وقال بنجامين في مقابلة مع صحيفة “الأهرام” المصرية أمس، إن ما قدمته مصر لجنوب السودان من مساعدات “يفوق ما قدمه أي طرف خارجي آخر، بما فيه الحكومة المركزية في السودان”، مضيفاً أن ذلك لن يقابل في الجنوب “إلا بالمواقف الطيبة والرغبة في إقامة علاقات حسنة مع مصر والعالم العربي”. وأضاف “علاقاتنا قوية جداً مع مصر التي قامت بدور أكبر من أي طرف آخر في دعم الجنوب، وقامت بدور أكبر من الخرطوم نفسها، وقدمت للجنوب مساعدات طبية وتعليمية لكثير من أبناء جنوب السودان الذين تعلموا في مصر، وقدمت الأدوية وبنت المدارس، وأدخلت الكهرباء إلى 5 مدن جنوبية، وقدمت مشروعات تقدر بمائتي مليون دولار، وهذه العلاقة مع مصر سنعمل على تنميتها أياً كانت نتائج الاستفتاء، ولن يؤثر عليها انفصال الجنوب”.
وحول قضية مياه النيل، قال وزير الإعلام “في حال الانفصال، سيكون نصيب الجنوب من المياه من نصيب السودان، ونحن نناقش ذلك في إطار بحثنا عن حل لقضايا ما بعد الاستفتاء، وجنوب السودان لا يعاني نقصاً في المياه، فلدينا مياه جوفية وأمطار، ومصر لم تواجه أي ضرر من جنوب السودان منذ توقيع أول اتفاقية لمياه النيل في العشرينات من القرن الماضي، وحتى الآن، ولن تواجه مستقبلاً”. وأكد أن لا علاقة لجنوب السودان “البتة” بإسرائيل، وأن هناك من يحاول الترويج لأكاذيب في هذا الشأن لتسميم علاقة الجنوب بمحيطه العربي.

اقرأ أيضا

روسيا تعلن توقيف دبلوماسيين أميركيين قرب موقع نووي