دبي (الاتحاد) توجت الطالبة عتيقة العدناني بطلة لتحدي القراءة العربي في دورته الثانية على مستوى المملكة المغربية، وذلك في حفل أقيم بالمركز التكوينات والملتقيات الوطنية ترأسه العربي بن الشيخ كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، وحضره ممثلون عن مشروع تحدي القراءة العربي من دولة الإمارات، والطلاب المشاركون في المسابقات النهائية على المستوى الوطني، وأولياء أمورهم، ومديرو المدارس والمشرفون. وكرم العربي بن الشيخ، بطلة المغرب عتيقة محمد العدناني الطالبة بالصف الثاني عشر في ثانوية ابن باجة بإقليم الحوز التابعة للأكاديمية الجهوية لجهة مراكش آسفي، برفقة الأمين العام لتحدي القراءة العربي، نجلاء الشامسي، والقائم بأعمال سفارة دولة الإمارات العربية بالمغرب، وكذلك تكريم المشرفين على المشروع بالمناطق التعليمية للجهات الـ12 للمملكة، وسلم درع المشرفين للأستاذة حورية الظل من مدينة فاس لتميز مشاركة الجهة التي تمثلها على مستوى الأكاديميات الجهوية بجهات بالمغرب، كما كرم ثانوية مولاي يوسف التأهيلية بالمديرية الإقليمية لتارودانت، التي توجت بلقب المدرسة المتميزة على مستوى المملكة، وكذلك بقية الطلبة العشرة الأوائل على مستوى المملكة. وقالت نجلاء الشامسي أمين عام مشروع تحدي القراءة العربي، «لطالما كانت المملكة المغربية منارة لنشر اللغة العربية، فقد أسهمت تاريخياً في مسيرة التعريب ونشر العلوم والثقافة في شمال أفريقيا وغرب أوروبا، كما كانت دائماً تمثل جزءاً مهماً من مسيرة الحضارة العربية والإسلامية، بالتالي، فنحن سعداء بحجم التفاعل الرسمي والشعبي المغربي مع مشروع تحدي القراءة العربي، بما يواكب التاريخ العريق للمملكة».