الاتحاد

عربي ودولي

موجة ثلوج جديدة تغلق مطارات ومدارس أوروبا

الثلوج تغمر كل شيء في هامبشير غرب العاصمة البريطانية التي شهدت إغلاق معظم المدارس

الثلوج تغمر كل شيء في هامبشير غرب العاصمة البريطانية التي شهدت إغلاق معظم المدارس

شهدت العديد من مناطق اوروبا موجة جديدة وكثيفة من تساقط الثلوج امس مما زاد من معاناة القارة التي تعيش حالة من البرد القارس حيث احتجز السائقون داخل سيارتهم وشلت حركة المطارات وأغلقت المدارس وتعرقلت حركة المواصلات لاسيما في بريطانيا وفرنسا.
وتعطلت حركة الطائرات في بريطانيا حيث أغلق مطار جاتويك حتى الساعة الرابعة بتوقيت جرينتش لازالة الثلوج، كما اعلن مطار هيثرو عن إلغاء 84 رحلة معظمها رحلات خارجية قصيرة او رحلات داخلية، ولفت الى ان فريق المطار يحاول على مدار الساعة تنظيف المدرجات ولكن امكانية تساقط مزيد من الثلوج وتكون الجليد لا تزال ماثلة”. فيما أعيد فتح مطارات لندن سيتي وبرمنجهام وكارديف وساوثهامبتون بعد اغلاقها لفترة وجيزة.
وعانت فرنسا من فوضى مماثلة في حركة النقل الجوي، حيث تم الغاء 40% من الرحلات من مطار شارل ديجول الرئيسي في باريس بسبب الثلوج والصقيع، فيما الغيت نصف الرحلات في مطار اورلي. واجبرت مطارات اخرى في انحاء فرنسا على الاغلاق او خفض رحلاتها بسبب الثلوج.
وأصدرت سلطات الطرق الفرنسية حظرا على سير شاحنات النقل الكبيرة على الطرق في ثمان من ضواحي باريس بسبب العاصفة. في وقت ذكرت شركة “يوروستار” انها تسير رحلاتها بشكل شبه طبيعي بين بريطانيا واوروبا مع عدد صغير من الالغاءات.
وفي ألمانيا، انخفضت درجات الحرارة الى ست درجات مئوية تحت الصفر، وسقطت كميات جديدة من الثلوج في الجنوب، فيما لا تزال عدد من الطرق الفرعية مغلقة. وفي سويسرا، قالت اكبر شركة منتجة للملح إنها رفضت طلبات لشراء ملح تقدمت بها هولندا وألمانيا نظرا للاحتياجات الداخلية من الملح بسبب موجة البرد.
والى الجنوب في اسبانيا، ارتفعت درجات الحرارة ما أدى الى تحسن حركة السيارات والقطارات والطائرات. وفي البرتغال تم رفع حالة الانذار الى البرتقالي تحسبا من الرياح العاتية والامطار الغزيرة المتوقعة. وفي مونتينجرو عثر على حيوان فرس النهر يتجول في قرية بلافنيشا على بحيرة سكادار بعد فيضان في حديقة الحيوانات الخاصة التي ادت الى فراره من حظيرته.
وفي آسيا، لقي ستة اشخاص مصرعهم بسبب موجة البرد القارس التي تجتاح الصين منذ بداية العام الجديد. وذكرت الشرطة في منطقة منغوليا الشمالية ان شخصين لقيا مصرعهما بسبب الثلوج أحدهما طالب توفي بعد ان ضل طريقه بسبب العواصف اثناء عودته من المدرسة. وفي منطقة شينجيانغ الغربية قتل ثلاثة اشخاص في انهيارات ثلجية فيما توفي آخر متجمدا.
وفي الهند، لقي ما لايقل عن 326 شخصا حتفهم إثر اشتداد موجة البرد في الشمال عقب هطول أمطار على المنطقة. وذكرت قناة “ان دي تي في” إن ولاية اوتار براديش التي تعرضت لأسوأ موجة برد شهدت وفاة 38 شخصا، في حين بلغت درجة الحرارة في ولايتي جامو وكشمير وهيماتشال براديش الواقعتين في الهيمالايا أقل من الصفر. وذكر مسؤولون بالولاية أن ولاية اوتار براديش شهدت وفاة 300 شخص خلال موجة البرد. وتوقع مكتب الارصاد الإقليمي استمرار الطقس البارد مع هبوب عواصف ثلجية من الهيمالايا فى الشمال كما من المتوقع هطول أمطار وهبوب عواصف رعدية في المنطقة.

اقرأ أيضا

استدعاء رئيس الحكومة الجزائرية السابق ووزير المالية الحالي في تهم فساد