الاتحاد

الإمارات

حاكم رأس الخيمة: الكتاب قراءة عميقة لتاريخ دولتنا

سعود بن صقر القاسمي

سعود بن صقر القاسمي

رأس الخيمة (وام)

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، أن المسيرة الوطنية الحافلة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تمثل رؤية متفردة لقائد فذّ رصّع بإنجازاته تاريخاً استثنائياً لهذا الوطن وسطّر بفكره مسيرة ملهمة لأبناء الإمارات.
وقال سموه بمناسبة تسلّمه نسخة من كتاب «قصتي» لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «يختزل كتاب (قصتي) مسيرة 50 عاماً في 50 قصة جسدت أصعب المواقف وأقوى التحديات التي مر بها قائد استثنائي لا يعرف المستحيل، قدم سموه في هذا الكتاب قراءة عميقة لتاريخ دولتنا الحبيبة، ومحطات وتجارب ستضيء للأجيال القادمة دروب الحاضر والمستقبل، وستؤرخ إرثاً وطنياً خطّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم جنباً إلى جنب مع المغفور لهما الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيب الله ثراهما، اللذين أسسا دولة الاتحاد مع الآباء المؤسسين».
وأضاف سموه: «نستخلص من (قصتي) حكمةَ القائد وعبقرية الإدارة وتواضع الحاكم ورجل السلام والسياسة والاقتصاد، مواقفَ وقصصاً تروي مسيرة دولة الإمارات في رحلة العطاء لأخي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والتي تعد نموذجاً عالمياً فريداً للقيادة والإدارة والحكم الرشيد الذي يواكب الحداثة والتطوير ويستشرف المستقبل بروح عالية لا تعرف المستحيل، وقائد يسعى نحو تحقيق الأمن والاستقرار والرخاء الاجتماعي لشعبه».
وتابع سموه: «نستمد من تجارب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قيم العمل الوطني والإنساني والتفاني من أجل الوطن، حيث حمل سموه على عاتقه مسؤولية بناء البشر قبل بناء الحجر إيماناً من سموه أن الأوطان تبنى بسواعد وعقول أبنائها المخلصين، فأعلى قيم العمل الوطني وغرس روح الصدارة والريادة في نفوس شعبه، فكانت دولة الإمارات دولة تنافسية تسعى لصدارة المشهد العالمي في مختلف القطاعات والمجالات».
وهنأ صاحب السمو حاكم رأس الخيمة بالإصدار الجديد لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الذي يسرد ملحمة نجاح دولة الإمارات ودبي، ويؤرخ مسيرة سموه التي تعد امتداداً لمسيرة الآباء المؤسسين، وجزءاً لا يتجزأ من تاريخ دولة الإمارات، وستظل مسيرة ملهمة ومليئة بالإنجازات التي ما زالت تكتب فصولها بحروف من ذهب على صفحات تاريخ هذا الوطن المعطاء.

اقرأ أيضا

شرطة أبوظبي تطلق "بوابة التسامح"