صحيفة الاتحاد

الإمارات

إطلاق مبادرة جوائز التميز لأصحاب الهمم بدبي

لطيفة الرستماني تستعرض المشاريع الصحية المستقبلية لأصحاب الهمم (تصوير: عمر عسكر)

لطيفة الرستماني تستعرض المشاريع الصحية المستقبلية لأصحاب الهمم (تصوير: عمر عسكر)

سامي عبد الرؤوف (دبي)

أطلق الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية، مبادرة « موهبتي» لأصحاب الهمم، وهي أول مبادرة من نوعها في المنطقة لتقديم جوائز التميز لأصحاب الهمم، حيث سيتم تنظيم دورة تدريبية يتنافس فيها أصحاب الهمم لمدة أربعة أشهر، وتتضمن الجوائز مجالات تحفيظ القرآن الكريم وتصميم الأزياء والزراعة والتصوير الفوتوغرافي والأشغال اليدوية، وبعد اجتيازهم الدورات التدريبية مع المتخصصين، يتم إعلان الفائزين وتقديم جوائز التميز لأصحاب الهمم في الأول من أكتوبر القادم. جاء ذلك خلال افتتاح الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم، ندوة الارتقاء بمواهب أصحاب الهمم، صباح أمس، بحضور معالي الفريق ضاحي خلفان نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، ومعالي الدكتور حنيف حسن، مدير مركز جنيف لحقوق الإنسان، وميرزا الصايغ عضو مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية، ومحمد بن غنام، الأمين العام لهيئة آل مكتوم الخيرية، ومسؤولين من الجمعيات الخيرية بدبي، ومجموعة من أصحاب الهمم، الذين وفرت لهم خدمة لغة الإشارة للتعرف والمشاركة في محاور الندوة. وناقشت الندوة، في جلستها الأولى، أهمية تهيئة دور العبادة لأصحاب الهمم لأداء العبادات، ورؤية تنموية للعمل الإعلامي في خدمة أصحاب الهمم، فيما تناولت الجلسة الثانية، تسهيل الخدمات الخاصة لأصحاب الهمم بالمستشفيات، والرعاية الشاملة لأصحاب الهمم في شرطة دبي، ودور الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي في توظيف أصحاب الهمم.
وقال محمد عبيد بن غنام»:إن الهيئة تلقت 100 طلب مشاركة في جوائز تميز أصحاب الهمم « موهبتي»، تقدمت بها مراكز أصحاب الهمم والمؤسسات العاملة في هذا المجال.
وكشفت الدكتورة لطيفة الرستماني، مدير مكتب أصحاب الهمم بهيئة الصحة في دبي، أن الهيئة لديها حزمة من البرامج ضمن مسرعات دبي خاصة بخدمات أصحاب الهمم، منها مشروع دبي للجينوم، والذي يتضمن مسح الجينات لاتباع نمط حياة صحية لدراسة علم الجينات في دبي، موضحة أن من أهداف المشروع القضاء على أو الحد من الأمراض الناتجة عن مسببات جينية وراثية».