رأس الخيمة (الاتحاد) حرص الشيخ أحمد بن صقر القاسمي، رئيس النادي ومحمود حسن الشمسي، رئيس مجلس الإدارة والأعضاء على تقديم التهنئة للاعبين في غرفة الملابس، الملحقة باستاد نادي الإمارات، بعد نهاية المباراة وسط أجواء احتفالية عكست السعادة التي علت الوجوه، بتفادي خطر الهبوط، حيث تعانق الجميع في لحظات نادرة جسدت حالة التضامن بين منسوبي النادي، كما حرص الشيخ أحمد بن صقر على التقاط «سيلفي البقاء» مع اللاعبين ومجلس الإدارة. قال الشيخ أحمد بن صقر القاسمي، إن الدرس الصعب الذي تعرض له الفريق في صراع المنافسة في البقاء في دوري الخليج العربي يدفعهم لترتيب أوراق «الصقور» بالكيفية التي تمنحه فرصة الظهور القوي في الموسم القادم، بعد وضع الأمور في الإطار الصحيح بالتشاور مع مجلس إدارة النادي، وذلك لضمان تحقيق النتائج الإيجابية التي تساعد الفريق على تحقيق طموحات الجماهير والوصول إلى أفضل المراكز، موضحاً أن ثقة الإدارة في اللاعبين والجهاز الفني كبيرة للبقاء في المحترفين، بفضل العمل الكبير في الفترة الماضية وروح التفاؤل، والمسؤولية والعزيمة القوية التي مهدت الطريق، لتجاوز صراع الهبوط، والبقاء في «المحترفين»، خصوصاً أن المطلوب كان الفوز أولاً على النصر وانتظار تعثر اتحاد كلباء أو دبا الفجيرة أمام العين والشارقة والشيء الجيد أن الأمور مضت وفق الطموحات المرجوة. وأضاف: التهنئة لكل منسوبي النادي على ما تحقق في الجولة الأخيرة من الدوري، والتضحية الكبيرة من اللاعبين تستحق التقدير، فقد كانوا أبطالاً في مواجهة النصر صاحب الأداء القوي والساعي للمنافسة على لقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة، واستحقوا الفوز عن جدارة ونرجو أن يكون القادم بالمستوى المطلوب من الطموحات بالتكاتف، والعمل من أجل مصلحة الفريق، وأسعى بكل ما أملك لتقديم النصائح المطلوبة لمجلس إدارة النادي، وكل ما يمكن أن يمنح النادي الأفضلية على مستوى النتائج. وأشاد الشيخ أحمد بن صقر القاسمي، بالدعوة التي أطلقها الشيخ محمد بن صقر القاسمي الأب الروحي للرياضة في رأس الخيمة، ومناشدته المهمة للجماهير بدعم اللاعبين أمام النصر، وقال إنهم لم يستغربوا هذه الروح الجميلة في المرحلة الصعبة التي تنتظرنا في الجولة الأخيرة من الدوري، وقال في الوقت نفسه إن الحرص الرائع من الجماهير على دعم طموحات الفريق من المعطيات المهمة التي مهدت الطريق أمامه للظهور المشرف أمام النصر وحصد النقاط الثلاث.