الاتحاد

الإمارات

سلطان القاسمي يشهد مؤتمرين دوليين في أميركية الشارقة

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس الجامعة الأميركية في الشارقة في قاعة المؤتمرات الكبرى في الجامعة صباح أمس مؤتمري هندسة دوليين يعقدان بالتزامن ويستمران مدة ثلاثة أيام ·
وشارك في المؤتمرين عدد كبير من الباحثين والعلماء يمثلون أكثر من 35 دولة من حول العالم ، كما وردت للجنة الفنية للمؤتمرين أكثر من ''550 '' ورقة عمل ·
فقد حضر سموه حفل افتتاح '' المؤتمر الدولي السابع لعلوم وتكنولوجيا المــــــواد المركبـــــــة '' و''المؤتمر الدولي الثالث حـول النمذجة والمحاكاة والأمثلة التطبيقية '' ، وهما ملتقيان عالميان للمهندسين والاقتصاديين والعلماء وعلماء الرياضيات من الجانبين الأكاديمي والعملي يتبادلون فيهما الآراء ووجهات النظر في مجالات البحوث في جميع نواحي العلوم والهندسة ويتناقشون حول أحدث المستجدات في مجالاتهم·
وأكد الدكتور بيتر هيث في كلمته الافتتاحية أهمية المواضيع المطروحة لما اجتذبته من الحضور المتميز للباحثين من مختلف أنحاء العالم ، مشيراً إلى أهمية توقيت انعقاد المؤتمر بالنسبة لـ '' أميركية الشارقة '' التي تراجع حاليا استراتيجية البحث العلمي لديها ·
وقال '' إن الجامعة حاليا تبحث في توفير الموارد االبشرية والمالية لدعم برامج البحث ومراكز التفوق لديها··وتأتي مواضيع هذين المؤتمرين كمثال للنشاطات البحثية التي ستقوم بها الجامعة على مدى الأعوام المقبلة '' ·
وأضاف أن بيئة البحث العلمي في الإمارات تمر حالية بمرحلة تطور ، فصاحب السمو حاكم الشارقة طور مشاريع طموحة لإنشاء عدد من مراكز البحث المتقدمة في المدينة الجامعية بالشارقة ·
وأشار إلى مشاريع أخرى تم تنفيذها في الإمارات الأخرى بالإضافة إلى ما لمسه من تنامي الوعي بأهمية البحث العلمي ليس في الإمارات فحسب بل في بقية دول المنطقة ·
وأكد مدير الجامعة أهمية قيام أميركية الشارقة بالمساعدة في الرقي بمستوى البحث العلمي على الصعيد المحلي ليتوافق ومستواه العالمي ·
وترأس مؤتمر المواد المركبة أستاذا كلية الهندسة في أميركية الشارقة الدكتور هاني القاضي عميد كلية الهندسة المشارك والدكتور ناصر قدومي أستاذ الهندسة الكهربائية المساعد ·
أما مؤتمر '' النمذجة والمحاكاة'' فترأسه أستاذا '' أميركية الشارقة '' الدكتور ابراهيم الصادق عميد كلية الآداب والعلوم المشارك والدكتور جمال عبدالله رئيس قسم الهندسة المدنية في الجامعة··
وقال الدكتور هاني القاضي في كلمته إن المؤتمر الدولي السابع لعلوم وتكنولوجيا المواد المركبّة ·· يهدف إلى تعزيز تبادل المعلومات في مجال تطوير وتطبيق التكنولوجيا والمواد المركبة·· ومن المعروف أن التقدم في المواد ليس مجرد توسيع للقدرات التكنولوجية ولكنه يسمح للمجتمع بخلق الثروة والمحافظة على النمو الاقتصادي
وأضاف أن المؤتمر يوفر فرصاً فريدة لمناقشة الاتجاهات المستقبلية في المواد المتقدمة والمساهمة في التطور المستمر في مجال العلوم والتكنولوجيا··ويسهم أيضا في خلق التعاون وإقامة العلاقات والمشاريع بين المشاركين·
أما الدكتور جمال عبد الله فقال إن '' المؤتمر الدولي الثالث للنمذجة والمحاكاة والأمثلة التطبيقية '' قد ولد في '' أميركية الشارقة '' ليصبح واحدا من أكبر المؤتمرات في الدولة من حيث المضــــمون وعدد المشاركين ·
ورأى'' أن نجاح المؤتمر يعزى الى كون أميركية الشارقة هي المؤسسة المتميزة في التعليم العالي على النمط الأميركي في المنطقة''·
وكان المتحدثون الرئيسيون في المؤتمرين نخبة من العلماء منهم الأستاذ ظافر قوردالو رئيس قسم هياكل الطيران بشعبة هندسة الطيران بجامعة '' تي · يو ديلفت '' في هولندا والأستاذ علي نايفه من قسم علوم مكانيكا الهندسة بجامعة '' فرجينيا تك '' في الولايات المتحدة الاميركية والدكتور بيتر بيومونت من قسم الهندسة بجامعة كامبريدج في المملكة المتحدة والدكتور تايا بنسون تول المسؤول الفني بقسم المواد غير المعدنية بمعامل أبحاث القوات الجوية في قاعدة '' رايت باتريسون '' للقوات الجوية بأوهايو الولايات المتحدة الاميركية ·
كما شارك ايضا الدكتور ريتشارد بالينج من جامعة بريغهام يونغ الولايات المتحدة الأمـــــيركية والدكتور جانجرام لادي مــــــن جامعة جنوب فلوريدا

اقرأ أيضا

سيف بن زايد يترأس اجتماع مجلس "السعادة والايجابية"