الاتحاد

الإمارات

خلافات بين وزراء الخارجية أخرت صدور البيان الختامي

كشف وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري امس عن خلافات بين الدول العربية بشأن غزة عرقلت صدور البيان الختامي للقمة العربية·
وقال زيباري في تصريحات لتلفزيون الكويت انه في الاجتماع المغلق لوزراء الخارجية العرب أمس ''لبحث صيغة البيان الختامي والموقف الذي سيصدر عن القمة حول غزة لم يتم التوصل الى نتيجة نهائية بسبب عامل الوقت وبعض المواقف''· واضاف ''للأسف المفروض في ظل هذه الاجواء ان يتنازل الكل عن جزء من موقفه في سبيل المصالحة'' غير ان ذلك لم يحدث الى حد الآن· ومع ذلك فإن الوزير اشار الى ''جهود لا تزال تبذل للوصول الى موقف موحد''·
من ناحيته قال نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد هناك خلافات بين الدول العربية · واضاف المقداد للتلفزيون الكويتي من مقر انعقاد القمة حيث تتم صياغة البيان الختامي ''اذا اردنا ان نتكلم بموضوعية هناك خلافات بين الاشقاء العرب''·
ونقلت وكالة ''رويترز'' عن دبلوماسيين ان الجدل الذى دار في الكويت وأخر الجلسة الختامية للقمة تركز حول ما اذا كان البيان الختامي سيتضمن قرارات تبنتها قمة الدوحة الجمعة الماضي، ودعت الدول العربية الى اعادة النظر في روابطها مع اسرائيل وتعليق مبادرة السلام العربية التي اطلقت عام 2002 · لكن وزراء الخارجية العرب كانوا قد أعدوا الاسبوع الماضي مجموعة اخرى من القرارات لقمة الكويت ومنها التعهد بدعم السلطة الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس·
وقد اعلن القادة العرب في ختام قمة الكويت الاقتصادية امس تكليف وزراء الخارجية العرب والامانة العامة لجامعة الدول العربية متابعة جهود المصالحة الوطنية الفلسطينية· وقال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل ابوردينة لفرانس برس قبيل اختتام القمة ان ''الجامعة العربية اتفقت على ان تكون جهود المصالحة الفلسطينية عبر مصر، ونحن ملتزمون بهذا الاتجاه'

اقرأ أيضا

محمد بن زايد والحكام والشيوخ يؤدون صلاة الجنازة على جثمان سلطان بن زايد