الاتحاد

الاقتصادي

«المستثمرين بالخارج» يعقد اجتماعاً مع «الأهلي»

سيف الجروان وحسين طنطاوي خلال اللقاء (من المصدر)

سيف الجروان وحسين طنطاوي خلال اللقاء (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

بحث جمال سيف الجروان، أمين عام مجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج في دبي، آفاق التعاون المشترك مع حسين طنطاوي، الرئيس التنفيذي لفرع البنك الأهلي المصري في مركز دبي المالي العالمي، وطارق محمود الغزالي المدير العام الإقليمي للبنك الأهلي المصري بالإمارات.
جاء ذلك خلال اجتماع لبحث آفاق التعاون بين «المجلس» و«الأهلي»، لتمهيد الطريق أمام شركات القطاع الخاص ورجال الأعمال الإماراتيين للاستثمار في شتى المجالات الواعدة بكل محافظات مصر واستقطاب المزيد من الشركات الاستثمارية والمستثمرين الإماراتيين الراغبين في دخول السوق المصري أو توسيع استثماراتهم، لزيادة نسبة وقيمة الاستثمارات في مصر.
وأعرب الجروان عن سعادته بالتعاون مع البنك الأهلي، أكبر وأعرق وأنجح مؤسسة مالية في مصر وأن المجلس يولي اهتمامه وحرصه على استمرار التعاون مع الحكومة المصرية، خاصة في ظل ما حققته مصر من نجاح لافت في تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، والاستعداد الدائم للمستثمرين الإماراتيين لتنمية هذه العلاقات خاصة على المستوى الاستثماري، حيث وصل حجم الاستثمارات الإماراتية بمصر الــ 27 مليار درهم.
وأشار إلى أن هذا التعاون سيسهم في تحقيق أهداف مجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج، خاصة في استكشاف الفرص الاستثمارية الواعدة بمصر وبناء قاعدة بيانات بشكل دوري عن تلك الفرص لعرضها على المستثمرين الإماراتيين بما يحقق مصالح وتطلعات وأهداف المستثمرين الإماراتيين بشأن استثماراتهم في مصر وتذليل أي معوقات تواجه تلك الاستثمارات، خاصة أن البنك الأهلي المصري يضم نخبة متميزة من الخبرات والكفاءات المحترفة في مجال الاستثمار المباشر وغير المباشر.
وأكد الجروان أنه يجري حالياً التنسيق بين مجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج والبنك الأهلي المصري لوضع الصيغة النهائية لاتفاقية التعاون المشترك بين البنك والمجلس والتي سيتم الإعلان عنها قريباً.

اقرأ أيضا

أسعار النفط تهبط بعد ارتفاع مخزونات الوقود الأميركية