الاتحاد

الإمارات

مذكرة لتطوير الكفاءات الوطنية العاملة وتأهيلهم? ?للعمل? ?الاحترافي

أبوظبي (الاتحاد) - وقعت جامعة باريس – السوربون أبوظبي،‏? ?ومؤسسة? ?الإمارات? ?العالمية? ?للموارد? ?اتفاقية? ?للتعاون? ?المشترك? ?بينهما? ?سعياً? ?لتحقيق? ?أهدافهما? ?وغاياتهما? ?الأساسية،? ?وتعزيز? ?التعاون? ?بين? ?الجانبين،? ?في? ?مجال? ?تدريب? ?وتطوير? ?خبرات? ?الاداريين? ?والموظفين،? ?وتأهيلهم? ?للعمل? ?الاحترافي،? ?وتوفير? ?حلول? ?تدريبية? ?وتطويرية? ?تساعد? ?في? ?تأهيل? ?الكفاءات? ?الوطنية? ?العاملة? ?في? ?الدولة.
ووقع? ?الاتفاقية? ?جامعة? ?باريس? ?السوربون? ?أبوظبي،? ?البروفيسور? ?إيرك? ?فواش? ?مدير? ?الجامعة،? ?وعن? ?مؤسسة? ?الإمارات? ?العالمية? ?للموارد? ? جمال? ?عوض? ?مدير? ?المؤسسة،? ?وذلك? ?بحضور? ?عدد? ?من? ?المسؤولين? ?من? ?الجانبين.
واتفق الجانبان على وضع أسس ثابتة للعمل والتنسيق المشترك فيما بينهما في كافة المجالات التي تؤدي إلى خدمة سوق العمل والخريجين، بالإضافة إلى التعاون المشترك في دعم البحث والتدريب، والتعريف ببرامج الجامعة وتخصصاتها، وريادتها العالمية، وقيام مؤسسة الامارات العالمية للموارد بعمل دراسات حول سوق العمل لمعرفة البرامج التدريبية التي يحتاجها.
وقال مدير جامعة باريس السوربون، البروفيسور إيرك فواش « إن سوربون أبوظبي، تضع من ضمن أولوياتها تخريج الكوادر الوطنية المؤهلة لسوق العمل، ورفع مستوى التعليم بشكل مستمر وتطوير آليات ومتطلبات سوق العمل، عبر تنمية أداء ومهارات الخريجين والعاملين من خلال تدريب القطاعين العام والخاص، مشيراً إلى أن هذه الاتفاقية تعد تجسيدا للتعاون الناجح، والتنسيق المشترك بين الجامعة والمجتمع المحلي.
وأضاف «اتفق الجانبان على التعاون والتنسيق فيما بينهما في وضع البرامج التدريبية المناسبة، لتدريب الهيئات والمؤسسات في القطاعين العام والخاص، وتقييمهم أثناء فترة التدريب، والتعريف بالبرامج الاكاديمية للجامعة وبرامج التدريب التي تلبي متطلبات سوق العمل العالمي».
واكد أن الجامعة من خلال هذا التعاون تدعم الارتقاء بالأداء الوظيفي من خلال برامجها، حيث سيستفيد المتدربون من جميع برامج التدريب المعتمدة محلياً وعالمياً والتي توفرها الجامعة، كما ستقدم الاتفاقية أيضاً لطلاب «جامعة السوربون» العديد من فرص التدريب في الوزارات والمؤسسات الهيئات ذات الصلة.
وأشار إلى أن الاتفاقية تساهم في تقديم مهارات ومعارف الموظفين بطرق حديثة تعكس آليات إعدادهم وتدريبهم داخل الجامعة، بما يتناسب مع مناخ العصر الحديث، وتقدم عروضاً لتعريف المتدربين بالمناخ العام للعمل الفعلي والاطلاع على الصورة الميدانية لأحدث المستجدات في قطاعات الأعمال المختلفة.
من جانبها قالت الدكتورة فاطمة الشامسي، نائبة مدير الجامعة للشؤون الإدارية، «تعتبر مذكرة التعاون مثالاً واضحاً على تمسك سوربون أبوظبي، بالمبدأ الأساسي بأن إقامة شراكات قوية مع المجتمع تساعد على تعزيز الخبرات والمهارات داخل سوق العمل مما يوفر لهم فرصة لاستفادة الجهات المشاركة في التدريب من كامل إمكانات موظفيهم.
وأضافت إن الجامعة بصفتها رائداً وطنياً على مستوى مشاركة المجتمع والقطاع المحلي، تسعى للحفاظ على التزامها تجاه الارتقاء بقدرات سوق العمل والاستثمار في تطوير الموظفين والعاملين به عن طريق تدريبهم وتطوير مهاراتهم ومساعدتهم على امتلاك إمكانيات عالية وتقديم تدريب ذات جودة عالية لهم، تتضمن تدريبا عمليا ونظريا، وحلقات نقاش وتمارين عملية وتطبيقية الغرض منها صقل مهارات المشاركين وتنميتها. موضحة أن هذه الاتفاقية ستعزز دور الجامعة في تركيزها على تنمية مهارات المتدربين النظرية والعملية والحصول على التدريبات اللازمة ضمن بيئة العمل ذات الصلة مما يسهم في تسهيل عملية تنمية وتطوير قطاعاتهم.
من جانبه ثمن جمال عوض مدير عام مؤسسة الإمارات العالمية للموارد التعاون مع جامعة باريس السوربون أبوظبي، مشيراً إلى أن المؤسسة تركز من واقع خططها الاستراتيجية، على تأهيل وتطوير المواهب المميزة من المواطنين والخريجين، باعتبارهم الركيزة الأساسية في تحقيق الأهداف والأولويات المستقبلية.

اقرأ أيضا