الاتحاد

الرياضي

إبهار بدون إبهار

بالأمس تابعنا افتتاح كأس أمم آسيا، حيث شاهدنا الإبهار القطري في ستاد خليفة الدولي، الافتتاح الذي كان أكثر من رائع، وتأتي روعته ليس لطول المدة وإنما للفترة القصيرة التي وضع فيها المنظمون من الشباب القطري جل تفكيرهم وإبداعاتهم، فالفترة القصيرة أصعب لانه من خلالها على صاحب الفكرة أن يضع كل ما لديه خلال ربع ساعة وهي كاللاعب صاحب الورقة الرابحة الذي عليه أن يقدم كل شيء لفريقه في ربع ساعة بعد نزوله الى أرض الملعب.
تابعنا شغف الجماهير القطرية التي احتشدت في ستاد خليفة منذ وقت مبكر وسبق وقت المباراة بأربع ساعات وتابعنا البادرة الجميلة عندما حضر رؤساء الوفود والشخصيات الكبيرة إلى الملعب في موكب مكشوف ووسط مسيرة جماهيرية، وايضا الألعاب النارية التي امتدت من كورنيش الدوحة إلى ستاد خليفة، وكل هذا التألق والإبهار عنوانه الشباب القطري الذي يعشق تراب بلاده بداية من التعويذة “الجربوع” ومروراً مفاجأة حفل الافتتاح إلى جانب ان العمل لن يتوقف، فمن يوجد في الدوحة الآن يجد أنها تحولت الى خلية نحل من الجماهير والإعلاميين.
ولكن هذا الإبهار كان بدون إبهار بسبب العنابي الذي خذل مسؤوليه وجماهيره وقدم عرضاً سيئاً للغاية، وهنا لا أتحدث عن النتيجة بقدر ما أتحدث عن المستوى الهزيل الذي كان عليه المنتخب والذي لا يمت لكرة القدم بصلة اطلاقاً، فشاهدنا منتخباً متفككاً غاب عنه الانسجام وغابت عنه الروح القتالية في أرض الملعب وعلى الاقل رد الدين للحضور الذين حضروا لمتابعة مباراة تليق بمستوى الكرة القطرية، ولكن كل هذا ذهب أدراج الرياح، أما النتيجة ففي ظل هذا المستوى الهزيل فلم نكن ننتظر اية نتيجة.
ولكن يجب ألا تتوقف الحياة عند هذه الخسارة وعلى اللاعبين ان يثبتوا للجميع بانهم يستحقون كل هذا الاهتمام وكل هذا العمل والدلال وان يعملوا على رد الدين ولو جزء منه بتقديم مستوى مشرف ومن ثم البحث عن نتيجة أمام الصين الذي يختلف اداؤه عن المنتخب الاوزبكي، ونهمس في اذن لاعبينا بان ما توافر لكم من امكانات معنوية ومادية ودعم لا محدود فرصة كبيرة لدخول التاريخ وعليكم الان كسب ثقة الجماهير.
المناوشات المستمرة بين ابن همام واحمد الفهد تستحق أن تتوقف، لأن التصريحات خرجت عن النص في أحيان كثيرة، ومن هنا لابد من القول إن الكرة الآسيوية ليست بحاجة الى هذه التدخلات حتى ولو كانت عن طريق الورق وعلى كل طرف أن يقدم المصلحة العامة على المصلحة الخاصة حتى لا تسقط الورقة الأخيرة.

fahed_alemadi@hotmail.com

اقرأ أيضا

عبدالله سالم: يا أعضاء إدارة الوصل استقيلوا !