الاتحاد

الرئيسية

محمد بن راشد يشهد احتفال القوات المسلحة بتخريج الدفعة الرابعة والثلاثين في كلية زايد الثاني العسكرية

محمد بن راشد لدى وصوله موقع الاحتفال

محمد بن راشد لدى وصوله موقع الاحتفال

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي صباح أمس، الاحتفال الذي أقامته القوات المسلحة بمناسبة تخريج الدفعة الرابعة والثلاثين من مرشحي كلية زايد الثاني العسكرية في مقرها بمدينة العين.
كما شهد الحفل سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية وسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس هيئة الثقافة والفنون بدبي، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي والفريق الركن عبيد محمد الكعبي وكيل وزارة الدفاع والفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة والفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية والفريق مصبح راشد الفتان مدير مكتب صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وعدد من الشيوخ والوزراء.
وحضر الاحتفال قادة أفرع القوات المسلحة ورؤساء البعثات الدبلوماسية في الدولة والملحقون العسكريون في سفارات الدول الشقيقة والصديقة إلى جانب ذوي الخريجين.
بداية الحفل
وبدأ الحفل بوصول صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إلى منصة الشرف، حيث كان في استقبال سموه الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة والعميد الركن سالم علي سالم الغفلي قائد كلية زايد الثاني العسكرية، حيث أدى طابور العرض التحية العسكرية لسموه وعزفت موسيقى القوات المسلحة السلام الوطني، ثم تقدم قائد طابور الخريجين مستأذناً سموه بتفتيش طابور الخريجين، حيث تفضل سموه يرافقه قائد الكلية بتفقد طابور الخريجين من الدورة الرابعة والثلاثين من مرشحي كلية زايد الثاني العسكرية.
وقام أحد الخريجين بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ثم استأذن قائد طابور الخريجين سمو راعي الحفل لبدء الاستعراض العسكري، حيث قدم المرشحون الخريجون عرضاً عسكرياً بالسير البطيء ثم السير العادي مروراً بالمنصة الرئيسية أمام صاحب السمو نائب رئيس الدولة مؤدين التحية العسكرية لسموه، ليتقدم بعدها طابور الخريجين على هيئة الاستعراض إلى الأمام حيث أدوا التحية العسكرية لسموه ثم رددوا قسم الولاء للوطن وقيادته.
وألقى العميد الركن سالم علي سالم الغفلي قائد كلية زايد الثاني العسكرية كلمة بالمناسبة، رحب فيها بصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في كلية زايد الثاني العسكرية، الصرح الشامخ الذي ارتبط اسمه وتاريخه بالوالد القائد والمعلم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ‘’طيب الله ثراه’’.
أضاف أنه لشرف عظيم أن تحظى الكلية وخريجوها برعايتكم الكريمة وتشريفكم حفل تخريج دورة المرشحين الرابعة والثلاثين من مرشحي كلية زايد الثاني العسكرية، ويسعدنا أن يكون من بين الخريجين مرشحون من أبناء الدول العربية الشقيقة من مملكة البحرين ودولة قطر والمملكة الأردنية الهاشمية والجمهورية اليمنية.
وأضاف أن قواتنا المسلحة وهي تحتفل اليوم بتخريج دورة جديدة في كلية زايد الثاني العسكرية تشعر بالامتنان والتقدير لقائدها الأعلى صاحب السمو الشيخ خليفــة بن زايـــد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة “حفظه الله” ولأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وللفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الذين وفروا لها كافة الإمكانيات ولم يدخروا جهداً في سبيل العناية ورعاية القوات المسلحة.
وأضاف ‘’ها نحن اليوم نرى أجيالاً متعاقبة من أبناء الوطن وهم يشاركون بكل جدية والتزام في تحمل مسؤوليات العمل الوطني في مختلف المجالات، منهم هؤلاء الرجال الذين أنهوا منهاج التدريب المقرر بنجاح بعد خمسة وعشرين شهراً من الجهد والعرق لتحصيل العلوم العسكرية الأساسية وما يساندها من علوم أكاديمية مختلفة، والتي من خلالها أتقن الخريجون مهارات القتال التي تمكنهم من قيادة وحداتهم واستخدام أسلحتهم حسب الأسس والمبادئ العسكرية وبأسلوب قيادي سليم’’.
وتوجه للخريجين قائلاً، برعاية كريمة من سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشـــد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي نلتم شرف تخرجكم، وأقسمتم يمين الولاء والطاعة فأوصيكم بتقوى الله، ومواصلة التعليم والتدريب والبحث عما هو جديد في مختلف المجالات العلمية، والمحافظة على الانضباط العسكري ونقل ما تعلمتموه في هذه الكلية إلى وحداتكم ومرؤوسيكم، وليكن هدفكم الأسمى هو التضحية والفداء من أجل وطنكم وقيادتكم الحكيمة وليكن شعاركم ‘’الله الوطن رئيس الدولة’’.
وتوجه بالشكر والعرفان إلى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي بالإضافة إلى جامعة أبوظبي، على التعاون المشترك وسرعة إجراءات الحصول على الاعتماد الأكاديمي لخريجي كلية زايد الثاني العسكرية وفق أرقى المعايير الدولية .
وشكر أيضاً كل من شارك أو ساهم في تعليم وتأهيل وتدريب مرشحي كلية زايد الثاني العسكرية، كإدارة شرطة العين وإدارة البلديات والزراعة بالعين ومختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة.
راية الكلية
وبعد توزيع الجوائز على الأوائل، جرت مراسم تسليم وتسلم راية كلية زايد العسكرية من الدورة الخريجة إلى الدورة الخامسة والثلاثين، حيث أقسموا على صونها وإبقائها عالية خفاقة والذود عن حمى الوطن وحماية ترابه.
عقب ذلك ردد طابور العرض نشيد الكلية وأدى سلام العلم مع التحية لسموه وهتف الجميع ثلاثاً بحياة صاحب السمو الشيخ خليفـة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة ‘’حفظه الله’’، وتقدم قائد طابور العرض مستأذناً سموه بالانصراف، حيث أدى الخريجون التحية العسكرية لسموه أثناء مرورهم من أمام مقصورة الشرف.
وفي ختام الحفل التقطت الصور التذكارية الجماعية التي ضمت صاحب السمو راعي الحفل مع الخريجين وضباط الكلية، وقام بعدها كبار ضباط القوات المسلحة وهيئة التدريس والتدريب بالكلية بالسلام على سموه ثم غادر سموه مقر الاحتفال.

توزيع الجوائز على الأوائل

قام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بتوزيع الجوائز على أوائل الفوج المتفوقين وهم المرشح محمد عبيد سعيد الزعابي الأول في المجموع العام والأول، والمرشح جاسم محمد ثويني الشحي الثاني في المجموع العام والأول في العلوم الأكاديمية، والمرشح خلفان ماجد الماجدي البدواوي الثالث في المجموع العام والمرشح حسان محمد العريفي الأول من الدول الشقيقة من الجمهورية اليمنية والمرشح محمد سالم فهم العبدولي الأول في اللياقة البدنية، والمرشح سعيد ناصر آل سالمين المنصوري الأول في الرماية، والمرشح سلطان علي الحفيتي الأول في التعبئة ومحمد سعيد بن صبيح الراشدي قائد المراسم

اقرأ أيضا

الثمار الطيبة