الاتحاد

الإمارات

الشارقة: ارتياح لأسئلة الرياضيات وسؤال واحد يربك «العلمي»

طلاب يراجعون اجاباتهم عقب خروجهم من قاعة الامتحانات في الشارقة

طلاب يراجعون اجاباتهم عقب خروجهم من قاعة الامتحانات في الشارقة

أعرب طلبة القسم الأدبي والقسم العلمي بتعليمية الشارقة أمس عن ارتياحهم ورضاهم التام عن مستوى أسئلة الورقة الامتحانية لمادة الرياضيات التي جاءت بالنمط الجديد الذي يرتكز على التفكير والتحليل والاستنباط وقد تم تدريبهم عليها.

ووصفت جمهرة من طالبات الثانوية العامة الفرع الأدبي في مدرسة الإبداع الثانوية امتحان الرياضيات بالسلس، وأشرن إلى أنه لم يحمل أية مفاجآت، فيما أدرجه الطلبة الذكور ضمن إطار “المنطقي والواضح”، إذ أنه يحتاج إلى تركيز وترو قبل البدء بالإجابة، مؤكدين أن المادة بصورة عامة اتسمت بوضوح تام.
وقالت جميلة حمد خليفة سالم مديرة مدرسة الثميد الثانوية إن مادة الرياضيات من المواد الصعبة إلا أنها جاءت بـ 12 ورقة، وتضمنت أسئلة متوسطة وبعيدة عن التعقيد، مشيرة إلى ارتياح تام ورضا شمل معظم الطالبات اللاتي خرجن من قاعات الامتحان دون تذمر أو شكاوى.
وقالت علياء حسن ماجد مديرة مدرسة الإبداع إن الامتحان بالنسبة للأدبي يدور في فلك المواد السهلة حيث اعتمدت الأسئلة على المباشرة في الحل لاحتوائها على قوانين وتطبيقات، مشيرة إلى أن الامتحان تضمن خمس ورقات.
وفي لجان الذكور، اتفقت الآراء حول مادة الرياضيات حيث اعتبر جمهرة من الطلاب الاختبار أسهل من التوقعات، آملين أن تأتي النتائج جيدة.
وقال فريد عبد الله مدير مدرسة العروبة الثانوية إن امتحان أمس شابه هدوء وارتياح من قبل الطلبة، كما أن عددا من الطلاب يتوقعون الحصول على درجات عليا.
وأشار إلى أن مدرسته تضم 66 طالباً في القسمين العلمي والأدبي تم توزيعهم على 3 لجان في كل لجنة نحو 22 طالباً، لافتاً إلى أن مديرة المنطقة فوزية غريب قامت بجولة ميدانية الى مدرسته للاطلاع على سير الامتحانات.
من جانبه، أوضح قمبر محمود غلوم مدير مدرسة حلوان للتعليم الثانوي أن مدرسته تحتضن نحو 95 طالباً بين العلمي والأدبي.
وقال الطالب يوسف هشام إنه قدم بصورة جيدة واصفاً الامتحان بالمتوسط، فيما اعتبره كل من خالد حسين وسيف المهيري من المواد الجميلة التي تخفف عبء الحفظ والمذاكرة على طلبة الأدبي، نظراً لأنه يركز على الفهم للمحتوى وليس الحفظ عن ظهر قلب.
وعبر طلاب القسم الأدبي عن ارتياحهم من امتحان مادة الرياضيات، بينما شكا طلاب القسم العلمي من طول وصعوبة امتحان الرياضيات. وتفقد مدير مكتب الشارقة التعليمي بالمنطقة الشرقية أحمد سالم المنصوري لجنتي الخالدية للتعليم الثانوي ومدرسة سلمى بنت قيس بدبا الحصن، وقال إن الامتحان جاء في مستوى الطالب المتوسط.
وقالت معلمة الرياضيات حليمة إبراهيم إن أسئلة امتحان الرياضيات للعلمي جاءت خالية من الصعوبة وغير معقدة، ولكنها تحتاج إلى تركيز ووقت، والأفكار متسلسلة جاءت على نمط نموذج التدريب وبنفس الصيغة التي صرح بها الموجه الأول ضمن أربعة أسئلة في 33 سؤالاً، وبناء على طلب الطالبات تم إعطاؤهن وقتاً إضافياً قرابة نصف ساعة، بينما عبر طالبات القسم الأدبي عن ارتياحهن من الامتحان.
وقالت الطالبة نوال محمد من القسم العلمي “الأسئلة واضحة بشكل عام إلا إنه كان هناك سؤالان غير واضحين يحتاجان إلى تفكير ووقت إضافي، وقالت أمل محمد من القسم الأدبي إن الامتحان كانت سهلاً وفي مستوى الطالب المتوسط

اقرأ أيضا

الإمارات تغيث أهالي الحديدة بـ 6 آلاف سلة غذائية