الاتحاد

عربي ودولي

جيتس ينتقد قوات الأطلسي في أفغانستان

شرطي أفغاني يتفقد موقع انفجار حافلة للناتو قرب كابول

شرطي أفغاني يتفقد موقع انفجار حافلة للناتو قرب كابول

وجه وزير الدفاع الأميركي روبرت جيتس انتقادات نادرة إلى قوات حلف شمال الأطلسي الناتو المنتشرة في جنوب أفغانستان وقال إنها ليس لديها الاستعداد للقتال ضد تمرد الميليشيات، بينما قتل جندي كندي تابعا لقوات الحلف وجرح آخر في انفجار قنبلة زرعت على جانب الطريق بحافلتهما في إقليم قندهار·
ونقلت صحيفة لوس أنجلوس تايمز عن جيتس أمس: ''انا قلق من أننا ننشر مستشارين عسكريين غير مدربين بالشكل الملائم، كما أنني قلق من أن لدينا بعض القوات العسكرية التي لا تعرف كيف تنفذ عمليات ضد التمرد''· وتأتي انتقادت جيتس اللاذعة في حين قررت الإدارة الأميركية ارسال 3200 من عناصر المارينز الى جنوب أفغانستان في مهمة مؤقتة للمساعدة على وقف الهجمات المتصاعدة، وأكد الوزير أن ''معظم القوات الأوروبية وقوات الأطلسي غير مدربة على مواجهة التمرد''، مضيفاً أن ''رجالنا في الشرق بقيادة الجنرال رودريجيز يقومون بعمل رائع، ويتقنون عملية مكافحة التمرد، ولكنني اعتقد أن حلفاءنا هناك ليس لديهم خبرة في هذا المجال''، وعقب إعلان الولايات المتحدة إرسال قوات إضافية من المارينز، قال المتحدث باسم البنتاجون إنه يأمل في أن يؤثر هذا القرار على الحلفاء في الأطلسي ويدفعهم الى تعزيز القوات الدولية في أفغانستان·
ميدانيا قتل جندي كندي من قوة ناتو وجرح آخر عندما أصابت قنبلة زرعت على جانب الطريق حافلتهما في قندهار، وأوضحت وزارة الدفاع الكندية أن الحادث وقع في منطقة ارجانداب شمال قندهار بينما كان يقوم الجنديان بدورية في المنطقة، وأكدت قوة المساعدة الأمنية (إيساف) التابعة للناتو أيضا مقتل أحد جنودها في جنوب أفغانستان وإصابة آخر لكنها لم تقدم مزيدا من التفاصيل، وأعلنت حركة ''طالبان'' مسؤوليتها عن الهجوم في بيان وضعته على موقعها على الإنترنت، جاء فيه أن مقاتلي ''طالبان'' زرعوا لغماً على الطريق في أرجانداب حيث انفجر اللغم في ''حافلة عسكرية أجنبية مسفراً عن مقتل وإصابة ثمانية جنود كانوا يستقلون الحافلة''·
على صعيد متصل حثت قوات (الناتو) المدنيين على الابتعاد عن عربات الجيش قائلة إنه منذ أغسطس قتلت قواتها 19 مدنياً اقتربوا بشدة من قوافل الحلف العسكرية، وتحذر القوات التي تتحرك في عربات مدرعة من 39 دولة تشارك في قوة (إيساف) السائقين وتطلب منهم الابتعاد خوفاً من المهاجمين الانتحاريين الذين يستخدمون سيارات ملغومة·
إلى ذلك نقلت صحيفة ''باسور نويه بريسه'' عن راينر أرنولد المتحدث باسم الحزب الاشتراكي الديمقراطي الشريك في الائتلاف الحاكم لشؤون الدفاع الألماني قوله إن الجيش الألماني يعتزم إرسال وحدة قتالية إضافية إلى شمال أفغانستان قوامها 250 جندياً·

اقرأ أيضا

ولي العهد السعودي يستعرض التعاون العسكري مع وزير الدفاع الأميركي