أبوظبي (الاتحاد) أطلقت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة برنامج بناء قدرات قطاع الطهي والضيافة الإماراتي، والذي ستشارك به كافة فنادق الإمارة من فئتي أربع وخمس نجوم، للمساهمة في الترويج للثقافة الإماراتية الغنية عبر استعراض أطباق المطبخ الإماراتي الأصيل لزوارها. سيضع البرنامج أطراً تنظيمية لعمليات التدريب والمراقبة والمراجعة تضمن قيام المطاعم وغيرها من منافذ المأكولات والمشروبات ضمن أرقى الفنادق والشقق الفندقية في مختلف أرجاء أبوظبي بتقديم الأطباق الإماراتية الشهيرة. كما ستحرص هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة على تطبيق هذه الخطوة بالتعاون مع الشركاء في القطاع، من خلال تدريب الطهاة وتزويدهم بالمهارات الأساسية اللازمة لإعداد أشهى الأطباق التي تعكس أصالة التراث الإماراتي. وتسعى الهيئة إلى الحفاظ على مستوى ملموس من التفاعل مع البرنامج على مدار العام، وذلك عبر تنظيم مسابقات متنوعة بين الفنادق المشاركة، يتمّ من خلالها تحديد «أفضل برنامج لتعزيز مكانة المطبخ الإماراتي» و«أفضل طاه في المطبخ الإماراتي». مأكولات أصيلة وتعليقاً على المبادرة، قال سعادة سيف سعيد غباش، المدير العام لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة: «تعتبر إمارة أبوظبي مركزاً لمختلف الثقافات، ونحن حريصون على تعريف كافة زوارنا بالمأكولات الإماراتية الأصيلة وما تحمله من روح الضيافة الإماراتية التي تتسم بالترحاب والدفء، لذا سوف نسعى من خلال هذا البرنامج إلى ترسيخ ثقافة الإمارة وتاريخها وتقاليدها والحفاظ عليها، عبر تعزيز تواجد مطبخنا الأصيل والغني بأصناف المأكولات اللذيذة، لنتيح للزوار تجربة استثنائية تعزز من اختبارهم لثقافتنا الأصيلة». وجبات شهية ومن جانبه، أوضح سلطان الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع السياحة بالإنابة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة: «تسعى هذه المبادرة إلى تسليط الضوء على أصناف المأكولات الشهية التي يمتاز بها المطبخ الإماراتي، حيث ستوفر للزوار فرصة الاستمتاع بمجموعة متنوعة من النكهات التي تميز الوجبات المحلية، والتي سيقدمها قطاع الضيافة بإمارة أبوظبي». وتتولى مستشارة الطهي بهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة الشيف خلود عتيق، والتي تعد رائدة المطبخ الإماراتي الحديث - مسؤولية إدارة البرنامج، حيث ستعمل على تقديم المساعدة لموظفي أقسام المأكولات والمشروبات في مجال التدريب والاستشارة حول كيفية تحضير الأطباق الإماراتية بشكل سليم وتقديمها للزوار بأسلوب محلي مرموق. القهوة الإماراتية وتسعى هذه المبادرة بشكل رئيس إلى إبراز قيم الضيافة الإماراتية العريقة التي تتمحور حول الدفء والترحاب والتسامح، وكذلك وجود المطبخ الإماراتي في الفنادق المشاركة، مثل تقديم القهوة الإماراتية، والتي أدرجتها منظمة اليونيسكو على القائمة الخاصة بالتراث الثقافي غير المادي، في بهو الفنادق للترحيب بالنزلاء. وتشجع المبادرة الفنادق المشاركة على تقديم ثلاثة أطباق إماراتية بحد أدنى على قوائم طعام الإفطار والغداء والعشاء بشكل واضح. بالإضافة إلى ذلك، سيتضمن كل من هذه الأطباق بطاقة تشرح تاريخ هذه الوصفة والمكونات المستخدمة لتحضيرها، كما ستتضمن قوائم الطعام بالغرف على الأقل طبقين إماراتيين لوجبات الإفطار والغداء والعشاء. ويستهدف البرنامج بناء قدرات قطاع الطهي والضيافة الإماراتي المطاعم المفتوحة طوال اليوم وخدمة الغرف في الفنادق من فئتي أربع وخمس نجوم في مختلف أرجاء إمارة أبوظبي، في محاولة للارتقاء بتجربة زوار الإمارة من جميع النواحي، مما يعزز من مكانتها كوجهة فريدة للثقافة والسياحة المستدامة.