عمان (بترا) اختار مجلس محافظي البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الأردن رئيسا لمجلس المحافظين لعامي 2017 - 2018 وكوريا وصربيا نائبين لرئيس مجلس المحافظين. جاء ذلك خلال الاجتماع السنوي السادس والعشرين لمحافظي البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الذي عقد في قبرص نهاية الأسبوع الماضي بمشاركة محافظ الأردن في البنك وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد الفاخوري. ووفق الوزير الفاخوري في تصريح صحفي أمس، أجمع أعضاء مجلس المحافظين خلال الاجتماع على استضافة الأردن للاجتماع السنوي السابع والعشرين لعام 2018 لمجلس محافظي البنك ومنتدى الأعمال، الذي سيعقد في منطقة البحر الميت خلال الفترة من 8 إلى 10 مايو 2018 بمشاركة 70 دولة. وقال إن الأردن أول دولة في المنطقة تستضيف هذه الفعاليات، استجابة لجهود المملكة الإصلاحية والتنموية والأداء الإصلاحي المتميز للأردن في المجالات السياسية والاقتصادية، بالإضافة إلى توسع عمليات البنك في الأردن، مؤكداً أهمية الاجتماع في استقطاب ومشاركة رجال أعمال وممثلي قطاع خاص من خارج الأردن في منتدى الأعمال الذي سيعقد ضمن فعاليات الاجتماع السنوي. وعن نتائج اجتماعات قبرص قال الفاخوري، إن الاجتماع خصص منحا إضافية بقيمة 50 مليون يورو للدول المستضيفة للاجئين السوريين، وقرر البنك وبدعم من الأردن فتح صندوق ائتمان بمبلغ 30 مليون يورو لتنفيذ أنشطة وعمليات استثمارية في فلسطين. وقال الفاخوري، إن مكتب البنك الأوروبي في الأردن سيصبح مكتباً إقليمياً لإدارة الأنشطة والعمليات الممولة من البنك الأوروبي في الضفة الغربية وقطاع غزة وفي لبنان مستقبلاً. وحضر وزير التخطيط والتعاون الدولي حفل توقيع اتفاقية قرض ميسر تنموي مقدم لأمانة عمان بقيمة 4.5 مليون دولار من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بهدف إنشاء خلية خامسة للنفايات الصلبة في مكب الغباوي، وتعتبر الاتفاقية جزءا من البرنامج الاستثماري في مجال إدارة النفايات الصلبة لأمانة عمان الكبرى الممول من البنك الأوروبي بمبلغ 180 مليون يورو. وأشاد الفاخوري بالدعم الذي يقدمه البنك لمنطقة دول جنوب وشرق المتوسط وتوسيع العمليات لتشمل لبنان وفلسطين وأهمية ذلك في ضوء استمرار الحالة الراهنة والتحديات في المنطقة، بما في ذلك الناجمة عن الأزمة السورية، ما يعكس تفهم البنك لأهمية مواصلة الاستثمار في التحول والاستقرار في منطقتنا.