الاتحاد

الرياضي

«ووتون» يستعد لـ «الكلاسيكية» بـ «بري فونتين»

خيول جودلفين تسعى لتحقيق نتائج إيجابية في السباق (من المصدر)

خيول جودلفين تسعى لتحقيق نتائج إيجابية في السباق (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

يستهل المهر غير المهزوم «ووتون» لجودلفين مسيرته، في عمر ثلاث سنوات، بسباق بري دو فونتين بلو للفئة الثالثة، إحدى ثلاث تجارب كلاسيكية تقام بمضمار لونجشامب في فرنسا، عصر اليوم. واحتل «ووتون» مرتبة عالية بين خيرة الأمهار الناشئة في أوروبا العام الماضي بعد أن سجل انتصارين باهرين على مسافة الميل في دوفيل، واكتسح منافسيه بستة أطوال في تجربته الأولى أغسطس الماضي، واندفع إلى فوز عريض بفارق خمسة أطوال بسباق القوائم بري آيسونومي في أكتوبر.
ويمثل جودلفين أيضاً الجواد «مايند مابنج»، وهو مهر ابن الفحل «مداليا دورو»، ويخوض مشاركته الأولى لهذا الموسم عقب مشاركتين في عمر السنتين تتضمنان فوزاً حاسماً بسباق مبتدئة على مسافة الميل. وتشارك في السباق خمسة خيول، أبرزها وصيف سباق للفئة الأولى بري جان لووك لجاردير «أولميدو» والفائز بسباق الفئة الثانية في إيرلندا «روستروبوفيتش».
وفي نفس المضمار ترتقي المهرة «موسيس أميكا» للمنافسة في سباق الفئة الثالثة لمسافة الميل بسباق بر دو لا غروت، وكانت ابنة الفحل «دون أبروتش» استماتت بقوة لتسطر فوزاً ميسوراً في مشاركتها الماضية بسباق مبتدئة في سان كلو على مسافة أقصر بنصف فيرلونج في شهر نوفمبر.
وتواجه «موسيس أميكا» سبع مهرات في عمر ثلاث سنوات، أبزرها وصيفة سباق الفئة الأولى مويجلير ستود ستيكس «ماجيكال» والثالثة بسباق ج1 بري مارسيل بوساك «ميشن امباسيبل».
ويخوض المهر ذو الثلاث سنوات «جايلين» الفائز ثلاثة مرات من أربع مشاركات، مشاركته الأولى في مستوى الفئة الثالثة بسباق بري نواليه على مسافة تزيد قليلاً على ميل وربع الميل.
وكان آخر انتصارين حققهما هذا المهر ابن الفحل «مداليا دورو» جاءا على ذات المسافة، حيث عزز في آخرهما من سرعته بصورة طيبة من خلف الصفوف ليكسب سباق القوائم بري فرانسوا ماتيت في سان كلو 27 مارس. وتشارك ثمانية خيول بسباق بري نواليه تضم الفائز بسباق الفئة الثالثة إيريفيلد ستيكس «فلاج أوف أونر» و«يونج فاير» الذي لم يخسر في مشاركتين حتى الآن.
وعلى صعيد آخر تجلت استراتيجية جودلفين بتجديد دماء إسطبلاتها بخيول من المزادات العامة من خلال الحصول على أربعة خيول ذات أنساب نادرة، بقيمة إجمالية بلغت 1.95 مليون دولار أسترالي في سيدني.
وتتكون المجموعة من مهرين ومهرتين ستنضم إلى التدريب بإشراف رئيس طاقم التدريب في أستراليا جيمس كمينجز، على أمل أن تضع تلك الخيول بصمتها في المضامير قبل أن تتحول إلى فحول أو أفراس إنتاج عالية القيمة في دارلي. وبلغ متوسط سعر شراء المجموعة 487 ألف دولار أسترالي، ضمن برنامج لتنويع خيول الإسطبل شمل في الأشهر الأخيرة حصول الفريق على 20 خيلاً صغيراً.
وتم تجاوز التوقعات بأن مزاد ايستر للخيول الحولية الأسترالية في واريك فارم سيحقق أرقاماً عالية، حينما تم بيع 22 خيلاً بسعر يبلغ مليون دولار أسترالي أو أكثر، فيما تم بيع 71 خيلاً بسعر بلغ 500 ألف دولار أو أكثر.
وينتسب أحد الأمهار التي تم شراؤها للفحل الذي حطم الأرقام القياسية «سنيتزيل» بمبلغ 450 ألف دولار، والآخر من نسل الفحل «بريزن بو» بمبلغ 400 ألف دولار. وفيما تنتسب واحدة من المهرات للفحل «مور ذان ريدي»، وتم الحصول عليها بمبلغ 400 ألف دولار، والأخرى، وهي الأعلى سعراً من بين الخيول الأربعة، فتنتسب للفحل «أيام انفينسابل» وبلغ سعرها 700 ألف دولار.

اقرأ أيضا

"شبح 2013" يطارد "الزعيم" !