الاتحاد

الرياضي

وليد سالم ينهي الارتباط مع العروبة ويعتزل رسمياً

وليد سالم (الاتحاد)

وليد سالم (الاتحاد)

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

أنهى الحارس وليد سالم ارتباطه مع العروبة، واعتزال اللعب نهائياً، بعد مسيرة حافلة في المنتخبات المختلفة والعين، مبدياً رغبته في دخول العمل الإداري، ورغم أنه انضم إلى العروبة بداية الموسم، فإنه لم يشارك بصفة منتظمة لصعوبات عدة، منها التنقل من العين إلى الفجيرة للمشاركة في التدريبات، والالتزام بالدوام في إحدى الدوائر الحكومية في «دار الزين»، وأحرز وليد «37 عاماً» 9 بطولات مع «الزعيم»، منها دوري أبطال آسيا، إلى جانب لقب «خليجي 18» مع «الأبيض».
وقال وليد سالم إنه أمام لحظة صعبة للغاية، بالابتعاد نهائياً عن كرة القدم، وانتظار الفرصة العمل الإداري، موضحاً أنه يرحل الآن، وقلبه يتحسر على الأيام الجميلة التي قضاها في المنتخبات والعين، وشهدت لحظات رائعة بالوصول إلى منصات التتويج، وأنه وافق على خوض التجربة مع العروبة ثقة بقدراته للمساهمة مع اللاعبين في تحقيق حلم الوصول إلى «المحترفين»، في ظل جهود إدارة النادي.
وأضاف: كنت أسعى للمشاركة في التدريبات، وتقديم النصائح الجيدة لحراس العروبة لأنني أشعر بالتقدير من إدارة النادي، وبمرور الوقت واجهت صعوبات عدة أدت إلى عدم الانتظام في التدريبات لظروف العمل، رغم أن الإدارة حاولت بكل ما تملك توفير الأجواء الإيجابية، والآن وصلنا إلى لحظة مهمة باعتزال اللعب والرغبة في دخول العمل الإداري بالأندية.
وقدم وليد سالم الشكر لكل العيناوية على اللحظات الجميلة لمدة 17 موسماً مع الفريق، خصوصاً التتويج بلقب دوري أبطال آسيا الذي منحه شرف مصافحة أصحاب السمو الشيوخ الذين دعموا النادي، وقدموا الكثير للوصول إلى مرحلة المنافسة على الألقاب، وتمنى أن يتوج «الزعيم» بالبطولة القارية مرة أخرى، والمشاركة في «مونديال الأندية» لأنه فريق بطولات ويعشق التحدي، ويقدم نجله خالد في فريق تحت 16 سنة، ليكون الامتداد الرائع في خدمة العين.

اقرأ أيضا

الظفرة x النصر.... دوترا يحرم "الفارس" من إنهاء "العقدة الزرقاء"