الاتحاد

عربي ودولي

جرحى باشتباكات بين الفلسطينيين وجنود الاحتلال

تظاهر الفلسيطينيون، اليوم الجمعة، في مختلف مدن الضفة الغربية المحتلة للأسبوع السادس على التوالي، احتجاجاً على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب اعتبار مدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.



وجرح ثلاثة شبان على الأقل في المواجهات بعد أن أطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي عليهم الرصاص المطاطي وقنابل الغاز.



وانطلقت المسيرات الاحتجاجية من مراكز المدن وتصدت لها قوات الاحتلال ما أدى لاندلاع مواجهات عنيفة.

وخرجت مظاهرات احتجاجية في عدة قرى منها: بورين وبيتا واللبن الشرقية جنوب مدينة نابلس. وأدت إلى مواجهات عنيفة بين شبان وجنود الاحتلال بعد أن قمعوا مسيرة سلمية خرجت للتنديد بالإعلان الأميركي.



من جهة أخرى، شيع جثمان الفتى علي قينو (16 عاماً)، الذي استشهد أمس الخميس بعيار ناري أطلقه جيش الاحتلال وأصابه في الرأس، خلال مواجهات مع الاحتلال.



 

 

 

 

اقرأ أيضا

رجل الأعمال الهندي نيراف مودي في قبضة الشرطة البريطانية