عربي ودولي

الاتحاد

أبوالغيط: سيف الدبلوماسية قادر على الدفاع عن مصر

وصف وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط ما يقال عن تراجع الدبلوماسية المصرية بأنه ''اسطوانة مشروخة''· مؤكدا أن ''سيف الدبلوماسية البتار'' قادر على الدفاع عن مصر في مواجهة أي طرف يسعى لاستهداف أمنها القومي ومصالحها الاستراتيجية·
وقال إنه إذا كان البعض يتصور أنه يستطيع أن يلحق ضررا دبلوماسيا بمصر، فإن مصر تستطيع الدفاع عن نفسها، حيث تحمل درعا قوية ولكن لديها في اليد الأخرى سيف بتار هو سيف الدبلوماسية· موضحا أن مصر لا ترغب في إلحاق أي ضرر بأي طرف آخر، لكنها ستدافع عن نفسها لأن الأمن القومي والمصالح المصرية خط أحمر· وحول التوتر في العلاقات المصرية الاسرائيلية على خلفية قضية الانفاق قال أبوالغيط لقد تجاوزنا مرحلة الصدام العلني ونحن الأن في مرحلة المتابعة اللصيقة لتحركات الطرف الآخر سواء في واشنطن أو الشرق الأوسط ونرى أن الأمور قد هدأت واستقرت، وأنهم توقفوا وامتنعوا عن هذه التصرفات التي استهدفوا فيها المصالح المصرية لدى الولايات المتحدة·
وأرجع أبوالغيط في حوار تليفزيوني القلق العربي حيال موضوع يهودية إسرائيل الى سببين هما، وجود نحو مليون مواطن عربي داخل إسرائيل، وكذلك لأنه يمثل حجرا على قضية عودة اللاجئين الفلسطينيين· موضحا أن تمسك البعض بما نص عليه قرار التقسيم بإنشاء دولتين عربية ويهودية مردود عليه بالقول إن ذلك كان عام ،1947 وقبل أن يكون هناك تراكم لقضية اللاجئين وقبل أن تأخذ إسرائيل بالإضافة الى حقها 27 في المئة أخرى من الأرض· وأضاف أن يهودية الدولة تلغي الحق في تسوية عادلة لقضية اللاجئين، لأن المبادرة العربية للسلام تقول بتسوية عادلة لقضية اللاجئين قائمة على مبادئ القرار الدولي 194 الخاص باللاجئين·
وحول مستقبل العلاقات المصرية الإيرانية، قال إن مصر وإيران يتحدثان حول مجموعة من الملفات بمودة وتحضر ويرغبان في تحقيق تسوية بشأنها، وإن كانت هناك بعض الخلافات أو المشكلات في وجهات النظر بين الطرفين والتي تتمثل في أربع ملفات، هي جدارية قاتل الرئيس الراحل أنور السادات، وبعض المسائل الأمنية التي تحتاج الى الكثير من البحث والحسم، ووجهة نظر وأداء الجانبين تجاه الإقليم، والخلاف الإيراني الغربي حول الملف النووي· وفيما يتعلق بالقمة العربية القادمة التي تستضيفها دمشق في مارس القادم، قال أبوالغيط: يجب أن نهيئ المناخ الملائم لإنجاح القمة العربية وتأمين مشاركة عالية للغاية بها· لافتا الى أن الملف اللبناني ضاغط في هذا الموضوع وبالتالي فإن حدوث انفراجة في الأزمة اللبنانية الحالية سيكون له تأثيره في تهيئة المناخ وتحسينه حول القمة· لكنه شدد على أنه ''لا ربط بين حدوث انفراج في الأزمة اللبنانية وانعقاد القمة· فالقمة ستعقد''·

اقرأ أيضا

وفاة رابع حالة بـ«كورونا» في إيطاليا