الاتحاد

الإمارات

حمدان بن زايد يفتتح فندق «تلال ليوا» في المنطقة الغربية

حمدان بن زايد خلال جولته بفندق “تلال ليوا”  بحضور عدد من المسؤولين

حمدان بن زايد خلال جولته بفندق “تلال ليوا” بحضور عدد من المسؤولين

افتتح سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية أمس فندق “تلال ليوا” بالمنطقة الغربية، وقال سموه ان الفضل في بناء هذا الصرح السياحي يعود إلى رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله والدعم المتواصل من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وحرصهما على إحياء التراث الغني للدولة من خلال إعلائهما صروحاً عمرانية عالمية المستوى في أبوظبي.
ونوه سموه بما يمثله الفندق من نموذج يشجع رجال المال والاعمال على الاستثمار في مجالات السياحة، لافتا الى جهود حكومة ابوظبي في الدفع بعملية الاستثمار في هذا المجال والارتقاء بمستوى الخدمات السياحية.
وأعرب سموه عن أمله في مشاركة القطاع الخاص في دعم وتهيئة الخدمات السياحية بما من شأنه توفير بيئة سياحية راقية ومتكاملة نظراً لما لهذا القطاع من اهمية ومردود ايجابي على المستثمر والدولة.
حضر افتتاح الفندق الذي تديره سلسلة فنادق ومنتجعات “دانات” التابعة للمؤسسة الوطنية للسياحة والفنادق أعيان المنطقة الغربية وكبار المسؤولين في المؤسسات والهيئات الحكومية بها.
واطلع سموه على أجنحة ومرافق الفندق الذي صمم على الطراز المعماري وفقا لروح التراث الاماراتي الاصيل ويشتمل الفندق على 111 جناحا وغرفة تطل على مشاهد طبيعية لصحراء الربع الخالي والحدائق الخضراء الى جانب ثلاثة مطاعم تقدم وجبات محلية وعالمية.
وأبدى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان إعجابه واهتمامه الكبيرين بمشروع “منتجع تلال ليوا” السياحي الجديد وطرازه العربي الأصيل، وأكد سموه دعمه لمثل هذه المشاريع الحيوية التي من شأنها ان تساهم في تعزيز المكانة الاقتصادية والاستثمارية والسياحية لدولة الإمارات.
وتم تشييد فندق تلال ليوا بهدف تنشيط السياحة البيئية والطبيعية في المنطقة الغربية بإمارة ابوظبي التي تلقى رواجا كبيرا من محبي سياحة الصحراء .
وصمم الفندق بالكامل وفقا للطراز المعماري المحلي وعلى شكل قلاع وحصون لتكريس الترات المعماري في صناعة السياحة والحفاظ على الهوية التراثية لأبوظبي وهو صرح سياحي آخر تديره دانات التابعة للمؤسسة الوطنية للسياحة والفنادق بأبوظبي وهو مزود بكافة وسائل الترفيه والخدمات المتطورة لنزلائه من داخل الدولة وخارجها .
ويلبي الفندق طموحات الباحثين عن سياحة الصحراء الراقية والسياحة البيئية وسط الواحات الجميلة في ليوا بالمنطقة الغربية وعلى مشارف الربع الخالي التي تتميز بالهدوء والطبيعة الفريدة .
ويقدم الفندق لمحبي سياحة الصحراء رحلات السفاري في تل مرعب بصحراء ليوا وزيارات الى مزارع الجمال وحضور منافسات سباقات الهجن العربيـة الاصيلـة والتعرف على طرق القوافل القديمة وقلاع ليوا التاريخية.
وتوقعت إدارة الفندق موسما سياحيا نشطا خاصة في ظل التطور الكبير الذي تشهده المنطقة الغربية بإمارة ابوظبي والأنشطة الثقافية والمهرجانات التراثية.
ويتناغم البناء المعماري للفندق وسط التلال الرملية مع أحدث الخدمات التقنية التي يوفرها الفندق في جميع الغرف والأجنحة مثل شاشات البلازما المسطحة والانترنت اللاسلكي. ثم استقبل سموه بعد ذلك في قصر مزيرعة جمعا من المواطنين الذين قدموا للسلام على سموه

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد يؤكد رفض العنصرية والتطرف