الرياضي

الاتحاد

الأهلي يعبر الحدود إلى القمة

فلافيو أمادو

فلافيو أمادو

انتزع الأهلي حامل اللقب صدارة الدوري المصري لكرة القدم بفوزه على حرس الحدود 1-صفر أمس الأول في مباراة مؤجلة من المرحلة الرابعة عشرة· وسجل الأنجولي فلافيو أمادو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 35 ·
وضرب الأهلي عصفورين بحجر واحد، فهو ثأر لخسارته أمام الحدود بالنتيجة ذاتها في الدور ثمن النهائي لمسابقة الكأس، وخطف المركز الأول بعدما رفع رصيده إلى 32 نقطة بفارق نقطتين أمام بتروجيت المتصدر السابق، فيما تجمد رصيد حرس الحدود عند 23 نقطة في المركز الخامس· يذكر أن الاهلي يملك مباراة مؤجلة أخيرة أمام طلائع الجيش سيخوضها في 31 يناير الحالي·
وانحصر اللعب وسط الملعب في الدقائق الخمس الأولى نتيجة فترة جس النبض التي انتهت سريعاً مع تسديدة لمحمد بركات من داخل المنطقة مرت فوق العارضة، بعدما مرر فلافيو كرة إلى أحمد بلال غير المراقب فتابعها برأسه بين يدي الحارس الكاميروني مارتيني كاميني (7)·
واستمر الضغط الهجومي للأهلي بفضل تحركات أحمد فتحي ومحمد بركات ومعتز إينو وسيد معوض الذي تألق بانطلاقاته ناحية اليسار أخطرها عرضية داخل المنطقة مرت من فوق رؤوس المدافعين ومهاجمي الأهلي خارج المرمى (8)·
واعتمد حرس الحدود على الهجمات المرتدة، وفي غفلة من مدافعي الأهلي تهيأت كرة أمام أحمد عبدالغني الذي مررها إلى عبد الحميد بسيوني غير المراقب داخل المنطقة فسددها بقوة مرت بجوار القائم الأيسر (12)·
ونظم حرس الحدود خطوطه وهاجم من الجانبين مستغلاً تقدم سيد معوض وأحمد فتحي وشكل محمد الهردة ومحمد حليم ومحمد مكي خطورة كبيرة على مرمى أمير عبد الحميد، فتوالت الهجمات المرتدة السريعة من أحــــمد عيــــد عبــــد الملك وأحمد عبد الغني أخطرها تسديدة الهردة القويه مرت بجوار القائم بقليل (15)·
وانفراد عبد الغني بعدما تخلص من مدافعي الأهلي وتقدم داخـــل المنطـــقة وتخـــــلص من عبدالحميد وسدد في اتجاه المرمى لكن أحمد السيد أبعدها من باب المرمى (24)، ثم توغل عبـــدالملك داخل المنطقة غير أن عبد الحميد تصدى لمحاولته ببراعة (25)·
وكاد بسيوني يمنح التقدم لحرس الحدود برأسية مرت فوق العارضة بقليل (33)· وركز لاعبو الأهلي في هجماتهم بقيادة سيد معوض ومن احداها وصلت الكره الى النشيط معتز إينو العائد الى التشكيلة الأساسية منذ فترة فلعبها داخل المنطقة تابعها فلافيو برأسه على يسار كاميني (35)·
وحاول حرس الحدود ادراك التعادل وسنحت له عدة محاولات عابها التسرع والفردية أحيانا وصحوة لاعبي الاهلي والنشاط الملحوظ لخط الوسط أحيانا أخرى·
وازدادت الاثارة والمتعة مع بداية الشوط الثاني من الفريقين بعد نزول هاني العجيزي على حساب أحمد بلال غير الموفق، وشكلت الهجمة المرتدة خطورة كبيرة على مرمى الأهلي وزاد من خطورتها التوتر الذي سيطر على لاعبي الأهلي والذي ظهر واضحا من كثرة التمرير الخاطىء والبطء في التحركات واختفاء انطلاقات سيد معوض ناحية اليسار·
وتحمل محمد بركات العبء الأكبر في بناء هجمات الأهلي وشكلت انطلاقاته خطورة كبيرة كانت من الممكن أن تترجم الى زيادة الحصيلة التهديفية للأهلي لولا التسرع والتمركز الخاطىء لمهاجمي الأهلي وعدم التفاهم بين فلافيو والعجيزي وارتفاع مستوى مدافعي حرس الحدود أحيانا أخرى· وتماسك لاعبو وسط الاهلي بعد نزول أحمد حسن والأنجولي جيلبرتو بدلاً من أحمد صديق وسيد معوض، ووجد فلافيو المساندة الهجوميه من أحمد حسن وكاد يعزز بهدف ثان عندما تلقى عرضية جيلبرتو تابعها برأسه أسفل القائم الأيسر أنقذها كاميني ببراعة (85)، وبعدها بدقيقتين انطلق أحمد حسن ناحية اليسار ولعبها عرضية تخطت الجميع ووصلت إلى بركات في اليمين على حدود منطقة جزاء الحرس وسددها بقوة مرت بجوار القائم الأيسر· وهو الفوز الخامس عشر للأهلي على حرس الحدود مقابل خسارة واحدة في تاريخ لقاءات الفريقين

اقرأ أيضا

مدرب «أبيض الشباب» ينتظر قرار «المنتخبات»