الاتحاد

الرياضي

محمد إبراهيم باقٍ في تدريب الأزرق

عقـــدت اللجــــنة الانتقالية المؤقتة لإدارة شؤون الاتحاد الكويتي لكرة القدم اجتماعها الأول برئاسة الشيخ أحمد الفهد، وأعلنت استمرار المدرب محمد إبراهيم والجهاز الفني التابع له في قيادة المنتخب الكويتي الأول لمدة عام· وأن اللجنة سوف تخاطب نادي القادسية والهيئة العامة للشباب والرياضة من أجل التوصل إلى صيغة توافقية تضمن استمرار المدرب محمد إبراهيم مع المنتخب·
وكشف الفهد أن اللجنة سوف تتعاقد في المرحلة المقبلة مع جهاز فني عالمي لقيادة المنتخب الكويتي الأولمبي يملك مدرسة كروية معروفة تلبي طموح الجماهير الكويتية، وتسهم في إعداد المنتخب بشكل ايجابي للمشاركات المقبلة·
وقال أحمد الفهد إن اللجنة ستبحث في المرحلة المقبلة توفير ثلاثة مدربين أجانب لمنتخبات الأشبال والناشئين والشباب من أجل النهوض بتلك المنتخبات ووصولها إلى مستويات أفضل·
واتفق أعضاء اللجنة على اختيار فيصل الدخيل لمنصب نائب رئيس اللجنة· وأنه سيتم ستطبيق القوانين المحلية بما يتوافق مع مبادىء النظام الأساسي للاتحاد الدولي لكرة القدم ''الفيفا'' وتنفيذ رغبة أمير الكويت في اختيار 14 عضواً لإدارة مجلس الاتحاد الجديد للعبة، وقال إن اللجنة ستعين سكرتيراً تنفيذيا لإدارة المهام الإدارية للاتحاد بعقد رسمي لمدة عام المرشح له عبدالحميد محمد عضو اللجنة السابقة·
وأعلنت اللجنة استكمال الدوري الممتاز المحلي في مطلع فبراير المقبل بعد انتهاء مباراة المنتخب الكويتي ونظيره العُماني في 28 من يناير الجاري ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات آسيا 2011 ، وتكليف لجنة المسابقات في الاتحاد الكويتي بوضع تصور كامل للمسابقات المحلية حتى يتسنى للأندية ترتيب مشاركاتها الكروية·
على جانب آخر قال الفهد إنه سيتم استدعاء لاعبي المنتخب الكويتي فرج لهيب ونهير الشمري للعدول عن قرارهما بالاعتزال دولياً عن المشاركات الكروية مبديا رغبة اللجنة في استمرارهما مع المنتخب نظراً لأهمية المرحلة المقبلة· وأثنى الفهد على دور صاحب أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد في رفع الايقاف عن الكرة الكويتية وإعادة الاتحاد الكويتي إلى الحظيرة الدولية، إلى جانب حرصه في الآونة الأخيرة على مشاركة الأزرق في دورة كأس الخليج الـ19 لكرة القدم·
من ناحية أخرى رفعت لجنة التدريب والمنتخبات الوطنية برئاسة عبد اللطيف الرشدان توصية إلى اللجنة الانتقالية بإقامة معسكر تدريبي للأزرق في نيوزيلندا استعداداً للمباراة التي تجمع الأزرق مع منتخب أستراليا في الخامس من مارس المقبل ضمن الجولة الثانية للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا، وجاء اختيار نيوزيلندا للأجواء المناخية المشابهة لأستراليا وأن ''الانتقالية'' أبدت موافقتها على إقامة المعسكر

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي