الاتحاد

الرياضي

النسور الخضر يطارد النحس

النيجيري جون أوبي في صراع على الكرة مع الغاني ستيفان إيباه

النيجيري جون أوبي في صراع على الكرة مع الغاني ستيفان إيباه

يخوض المنتخب النيجيري النهائيات تحت شعار احراز اللقب الثالث في تاريخه لكسر النحس الذي يلازمه منذ زمن بعيد وهو الذي يدخل دائما العرس القاري مرشحا بقوة للتتويج لكنه يخرج خالي الوفاض· وشارك المنتخب النيجيري الملقب بـ''النسور الممتازة'' 14مرة في نهائيات كأس امم افريقيا ونال لقبين فقط علما بانه كان بين الاربعة الاوائل في 12 نسخة· وفشلت نيجيريا فشلا ذريعا منذ عام 1994عندما توجت في تونس وتحديدا منذ عام 2000 الذي شهد عودتهم الى المنافسات القارية بعد عقوبة الايقاف التي فرضت عليهم لمدة اربعة اعوام لرفضهم المشاركة في دورة عام 1996 في جنوب افريقيا بحجة أن الأمن ليس متوافراً· وعجزت نيجيريا في البطولات الاربع الاخيرة عن احراز اللقب برغم نخبة النجوم التي كانت تضمها في صفوفها ابرزها صانع الالعاب المعتزل جاي جاي اجوستين اوكوتشا فحلت وصيفة في الدورة التي استضافتها وغانا عام 2000 وثالثة في مالي عام 2002 وتونس عام 2004 ومصر ·2006
ويدرك لاعبو المنتخب النيجيري بقيادة المخضرم نواكوو كانو نجم بورتسموث الانجليزي ان اللقب القاري هو الكفيل بإعادة البسمة الى جماهيرهم العريضة والمتشوقة الى معانقة اللقب القاري· ويلعب المنتخب النيجيري دورا فاعلا في البطولة القارية وهو بلغ الدور نصف النهائي 12مرة في 14 مشاركة له فيها حتى الان ولم يخرج من الدور الاول سوى مرتين عامي 1963 و1982 واحرز اللقب مرتين عام 1980 في لاجوس و1994 في تونس، وحل وصيفا 4 مرات أعوام 1984 و1988 و1990 و2000 وثالثاً 6 مرات أعوام 1976 و1978 و1992 و2002
و2004 و2006 وتملك نيجيريا الاسلحة اللازمة لفرض نفسها في غانا خصوصا نجومها في انجلترا، وهم اضافة الى كانو زميله في بورتسموث جون اوتاكا ولاعب وسط تشيلسي جون ميكل اوبي ومهاجم نيوكاسل اوبافيمي مارتينز ومهاجم ايفرتون ياكوبو اييغبيني والذين ستكون لهم اليد الطولى في البطولة·
وقال مدرب نيجيريا السابق الهولندي كليمنس فيسترهوف الذي قادها الى اللقب القاري عام 1994 والى ثمن نهائي مونديال الولايات المتحدة في العام ذاته وهو يشرف حالياً على إحدى المدارس الكروية في لاجوس: ''منتخب نيجيريا هو الافضل في القارة السمراء ويجب ان يحرز الالقاب ويتخلى عن نيل الميداليات الفضية والبرونزية''· واضاف ''يتعين على المنتخب النيجيري احراز اللقب في غانا واي نتيجة غير ذلك ستكون بمثابة فشل حقيقي وتام· اذا فشل اللاعبون في التتويج فالاجدر بهم لعب الجولف مع جداتهم''· ولن يكون طريق نيجيريا في غانا مفروشاً بالورود بدءاً من الدور الاول حيث أوقعته القرعة في المجموعة الثانية القوية التي تضم ساحل العاج وصيفة بطلة النسخة الأخيرة ومالي وبنين· وتستهل نيجيريا حملتها في النهائيات بقمة ساخنة أمام ساحل العاج في 21 يناير الحالي في سيكوندي، وهي مباراة تعقد عليها آمالاً كبيرة لتحقيق نتيجة جيدة ستظهر مدى استعداد ''النسور الممتازة'' للذهاب بعيداً في المسابقة وإحراز لقبها·
ورغبة منه في الرقي بالمنتخب النيجيري، حرص اتحاد اللعبة المحلي على التعاقد مع المدرب الالماني المحنك بيرتي فوجتس الذي درب منتخب بلاده من عام 1990 الى 1998 وقاده الى احراز كأس الامم الاوروبية عام 1966 ووقع فوجتس عقدا لمدة 4 سنوات خلفاً للمحلي اجوستين اجوافون ونجح في قيادة المنتخب النيجيري الى النهائيات لكنه اعرب اكثر من مرة عن عدم ارتياحه للبرامج الاعدادية للمنتخب وخصوصا استعداداته لكأس امم افريقيا·
وقال فوجتس ''لو كانت كرة القدم النيجيرية منظمة بشكل جيد مثل المانيا، فانه سيكون من الصعب على اي منتخب الفوز على نيجيريا بما فيها المنتخب البرازيلي''· كما يواجه فوجتس مشاكل كثيرة مع الاتحاد النيجيري لعدم دفع رواتبه ما دفعه إلى التفكير في التخلي عن منصبه على الرغم من كونه يعشق القارة السمراء ويحب العمل فيها· والأكيد أن الاتحاد النيجيري يدرك تماماً مدى تأثير هذه المشاكل على مستوى المنتخب في النهائيات القارية وهو بالتأكيد سيعمل على حلها قبل بدء المسابقة حرصاً منه على توفير الجو الملائم للاطار الفني واللاعبين للظفر بالكأس الغالية· وتشارك نيجيريا في النهائيات للمرة الخامسة عشرة وهي خاضت 69 مباراة فازت في 37 منها وتعادلت في 17 وخسرت 15سجلت 102 هدف ودخل مرماها 71 ·

اقرأ أيضا

روبي فاولر: كلوب رفض ريال مدريد ومانشستر يونايتد