ملحق دنيا

الاتحاد

أحمد مظهر «فارس» الدراما الرمضانية

مظهر في مسلسل «لا إله إلا الله» (من المصدر)

مظهر في مسلسل «لا إله إلا الله» (من المصدر)

سعيد ياسين (القاهرة)

رغم أن الفكرة السائدة عن أحمد مظهر لدى الجمهور العربي، أنه نجم سينمائي، نتيجة قيامه ببطولة العشرات من الأفلام الناجحة، إلا أنه شارك في بطولة العديد من المسلسلات التلفزيونية، التي تنوعت أدواره فيها بين التاريخية والدينية والاجتماعية والرومانسية والكوميدية، واللافت أن بدايته مع الدراما الرمضانية جاءت من خلال الإذاعة أولاً، حيث شارك عام 1961 في بطولة المسلسل الإذاعي «شخصيات تبحث عن مؤلف» أمام عبدالوارث عسر وصلاح منصور وكمال ياسين وزوزو نبيل وإخراج السيد بدير، ثم قدم للإذاعة أيضاً مسلسلي «أيام معه» أمام سعاد حسني وإخراج محمد علوان 1967، وقدم معهما في العام التالي «نادية»، ثم جاءت بدايته مع الدراما التلفزيونية عام 1971 من خلال مسلسل «الضيف الثقيل» أمام زهرة العلا ونظيم شعراوي، وفي العام التالي شارك في بطولة مسلسل «الخماسين» أمام ليلى طاهر وعقيلة راتب وزوزو شكيب ومجدي وهبة وإخراج حمادة عبدالوهاب، وفي 1978 بدأت رحلته مع الدراما التاريخية والدينية التي أبلى فيها بلاءً حسناً بتجسيد شخصيات شهيرة من السير الذاتية، وذلك من خلال مسلسل «على هامش السيرة» وجسد فيه شخصية جد الرسول «عبدالمطلب بن هاشم»، والتي جسدها أيضاً في الجزء الثالث من «محمد رسول الله» 1982، ثم جسد شخصية «الشيخ طاهر» في مسلسل «الأزهر الشريف منارة الإسلام»، وشارك في «بعثة الشهداء» أمام محمود ياسين ومحمود المليجي ورغدة، وجسد شخصية القائد الفاتح «قتيبة بن مسلم الباهلي» في مسلسل «نور الإسلام»، وشخصية «أبو سفيان» في مسلسل «عمرو بن العاص» أمام مجدي وهبة وشكري سرحان ويحيى شاهين ومحمود المليجي وإخراج عادل صادق، و«الشيخ عدي» في «الخليل بن أحمد الفراهيدي»، كما شارك في مسلسلي «لا إله إلا الله» و«القضاء في الإسلام»، وقدم في مقابل ذلك العديد من المسلسلات الاجتماعية، ومنها «ليالي الحلمية» أمام يحيى الفخراني وصلاح السعدني، وجسد فيه شخصية «أحمد حسنين باشا»، و«برديس» أمام نيللي وحسن يوسف وكرم مطاوع، و«سيدة الفندق» أمام كمال الشناوي ويسرا وكريمة مختار، و«مشيت طريق الأخطار» أمام سهير البابلي وليلى علوي، و«علياء والمدينة» أمام نورا وعبدالوارث عسر وصلاح منصور، و«قابيل وهابيل» أمام فاروق الفيشاوي وآثار الحكيم، و«الحب في حقيبة دبلوماسية» أمام صلاح ذوالفقار وليلى فوزي، و«رقيب لا ينام» أمام نوال أبوالفتوح ومجدي وهبة وسمية الألفي، و«ضمير أبلة حكمت» أمام فاتن حمامة، و«العرضحالجي» أمام فريد شوقي، و«عصر الفرسان» و«عزبة القرود»، وفي 1995 شارك في المسلسل التراثي «ألف ليلة وليلة» أمام يحيى الفخراني ودلال عبدالعزيز، وجسد فيه شخصية «السلطان عليش»، وكانت آخر مشاركة درامية رمضانية له عام 1987 من خلال مسلسل «ضد التيار» أمام سميرة أحمد ومحمود ياسين وبوسي، وإخراج إسماعيل عبدالحافظ.

اقرأ أيضا

في يوم الحب.. تناول الطعام أمام المرآة