الاتحاد

الرياضي

اتفاق تاريخي بين مجموعة الـ 14 والاتحادين الدولي والأوروبي

أعلن الاتحادان الدولي ''الفيفا'' والأوروبي ''يويفا'' لكرة القدم أنهما توصلا لاتفاق مع أندية القمة الأوروبية، التي تمثلها مجموعة الـ ،14 حول نظام لعبة كرة القدم وكذلك التعويضات اللازم دفعها للأندية مقابل السماح للاعبيها بالمشاركة مع منتخبات بلادهم· ووقع جميع الأطراف على خطاب وصفوه بأنه بمثابة صفحة جديدة للعلاقات بين الاتحادات والأندية· وأبرم العقد في مقر الفيفا بمدينة زيوريخ السويسرية وتضمن تطوير رابطة الأندية الأوروبية ''مجموعة الـ14 '' إلى ما سمي باتحاد الأندية الأوروبية والذي سيشمل أكثر من 100 عضو من بينهم ممثل واحد عن كل من الاتحادات الدولية الأوروبية الـ 53 ·
وستجتمع رابطة الأندية الاوروبية في 21 يناير الحالي لتشكيل اتحاد الأندية الأوروبية الذي سيكون مستقلا ولكن تحت إشراف اليويفا· وستقوم مجموعة الـ 14 بحل نفسها وسحب أي دعاوى قضائية لها· وذكر الاتحادان الدولي والأوروبي في بيان ''كجزء من الاجراءات المخطط لها ، سيقدم ''يويفا'' و''الفيفا'' مجموعة من التعهدات من بينها دفع مساهمات مالية للاعبين المشاركين في بطولات كأس الأمم الأوروبية وكأس العالم بعد التصديق من قبل اتحادات الكرة في بلادهم''·
وأشاد السويسري جوزيف بلاتر رئيس الفيفا بالاجتماع ووصفه بأنه مناسبة تاريخية وبمثابة نقطة تحول في كرة القدم الحديثة· وقال بلاتر ''حدث شيء خاص للغاية· حيث إن الأندية التي تعد الخلايا الأساسية للعبتنا وأساس ازدهارها ستصبح جزءاً من تنظيم كرة القدم الهرمي''· وأضاف بلاتر ''الخطاب الذي وقع سيمنح كرة القدم دفعة كبيرة· لقد توصلنا إلى هذا القرار الإيجابي من خلال العناية بالطموح الشرعي ومتطلبات الأندية من أجل اتخاذ القرارات المناسبة لكرة القدم الدولية''· وكان رأي ميشيل بلاتيني رئيس اليويفا مماثلا لرأي بلاتر حيث قال إن مطالب الأندية بأن يتم الاستماع إليها ومساعدتها مالياً مطالب لها أساسها الجيد· وأضاف '' إن خطاب النوايا الذي وقع ليس خطوة سياسية ولكنه خطوة منطقية''· وفي حديث خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة نيابة عن الأندية أشاد بقرارات الاجتماع مؤكدا أن ''الصداقة والثقة هما أسس لعبتنا· إنني أحيي رئيس اليويفا على إنجاز التغيير الذي وعد به عند توليه منصبه· إنه انتصار للجميع''·

اقرأ أيضا

الشارقة وبيروزي.. تحديد المسار