الاتحاد

الرياضي

محمد شهاب ينتزع لقب غرب آسيا للسنوكر

محمد شهاب حقق لقب غرب آسيا عن جدارة

محمد شهاب حقق لقب غرب آسيا عن جدارة

انتزع نجم الإمارات والعرب محمد شهاب لقب بطولة غرب آسيا الأولى للسنوكر التي اختتمت أمس الأول واستضافتها العاصمة السعودية الرياض، بمشاركة الإمارات وقطر والكويت والبحرين وسوريا ولبنان وفلسطين والعراق والأردن وإيران والمملكة العربية السعودية.
وتمكن شهاب من انتزاع اللقب بعد فوزه في النهائي على القطري أحمد سيف بعد مباراة ماراثونية شهدت تكتيكات عالية من الطرفين أنهاها لاعبنا لمصلحته 5 - 2.
وبدأ شهاب المباراة بقوة وتقدم بثلاثة أشواط نظيفة، ثم استعاد القطري توازنه وفاز بشوطين متتاليين لتصبح، لكن شهاب أظهر هدوءاً وتركيزاً عاليين استطاع من خلالهما السيطرة المباراة، ومن ثم الفوز بشوطين متتاليين.
إلى جانب الذهبية التي ذهبت إلى الإمارات بواسطة محمد شهاب، فإن محمد الجوكر انتزع البرونزية أيضاً بعد خسارته من أحمد سيف 3 - 5.
وفي منافسات فئة البلياردو، سيطرت الكويت على معظم ألقاب الفئتين: الـ 9 كرات والـ 8 كرات، ففي الفئة الأولى توج الكويتي عبدالله اليوسف بالمركز الأول بعد فوزه على مواطنه عمر شاهين 9 - 4، في حين ذهبت البرونزية إلى السوري حسن جريخ، وفي لعبة الـ 8 كرات استطاع الكويتي خالد المطيري انتزاع الميدالية الذهبية بعد تفوقه على القطري بشار حسين 8 - 7، في حين ذهبت الميدالية البرونزية إلى السوري باسم عبود.
أُقيمت مراسم احتفال النهائي وسط حضور جماهيري جيد، وتقدم الحضور حسن أبو عيش رئيس اتحاد غرب آسيا رئيس الاتحاد العربي السعودي للسنوكر، يرافقه عبدالمنعم الختال نائب رئيس اتحاد غرب آسيا عضو مجلس إدارة اتحاد اللعبة، اللذان توجا الفائزين بحضور جميع الوفود واللاعبين المشاركين في البطولة.
وأهدى سلطان الجوكر رئيس البعثة الإنجاز الذي وصفه بالتاريخي إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى أصحاب السمو حكام الإمارات.
وقال: هو إنجاز تاريخي بكل معنى الكلمة؛ لأن الإمارات كان بطل أول نسخة للعبة، وهذا يجعلني أشعر بفرحة لا توصف.
وأضاف: جاء الإنجاز بعد جهدٍ كبيرٍ من قبل لاعبينا، ومن قبل جميع أفراد البعثة الذين عملوا بروح الأسرة الواحدة، وساهموا جميعهم في تحقيق هذا الإنجاز.
وزاد: نحن في الإمارات نملك ثروة وطنية، تتمثل في لاعبينا الذين يصنعون في كل مرة إنجازاً، وما تحقق يعد مرحلة نجاح جديدة للسنوكر الإماراتي. ووجه الجوكر الشكر إلى الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وإلى اللجنة الأولمبية الوطنية ومجلس دبي الرياضي على دعمهم وتوفير جميع وسائل النجاح والتفوق، واعتبر أن لقب بطولة غرب آسيا الأولى سيزيد المسؤولية علينا بصفتنا مسؤولين عن اللعبة، ولاعبين نمثل الإمارات في المحافل الإقليمية والدولية، ونجد أنفسنا أمام مسؤولية كبيرة في بطولة الخليج المقبلة التي نستضيفها في الإمارات الشهر المقبل، ولذلك وضعنا خطة مبدئية للتحضير للبطولة تقضي بالدخول في معسكر داخلي انطلاقاً من الخامس عشر من الشهر الجاري.
وختم: نحن أبطال الخليج 14 مرة وأبطال العرب 6 مرات وحالياً أبطال غرب آسيا، ومع ذلك فنحن لن نكتفي بالإنجازات السابقة، بل سنعمل على تطوير مستوانا أكثر، وتحقيق مزيد من الألقاب والبطولات حفاظا على هيبة السنوكر الإماراتي.
ومن جانبه وجه محمد شهاب الشكر إلى شركة صديقي راعي مشاركة المنتخب في البطولة، وقال: كانت بطولة قوية وصعبة للغاية، ولم أشعر بالراحة منذ أول مباراة وحتى النهائي؛ لأنني واجهت أقوى لاعبي البطولة في مختلف مراحل المنافسات. وتابع: أعتز بهذا اللقب كثيراً، خصوصاً أنه يأتي في واحدة من البطولات القوية التي شاركت فيها، فبعد بطولة العالم وبطولة آسيا، أستطيع أن أقول إن هذه البطولة هي الثالثة من حيث قوة البطولات التي شاركت فيها. وزاد: وجدت مساندة كبيرة من قبل أفراد البعثة، وعندما كنت أشاهدهم بجانبي خلال اللقاءات، كان هذا يعطيني حماساً ودافعاً كبيرين للفوز.
وختم: بعد هذا اللقب، أشعر نفسي أمام ضغط الحفاظ على الإنجازات، وأمام مسؤولية الاستمرار في حصد الألقاب، وهذا بكل تأكيد سيدفعني إلى العمل لأن أكون عند حسن جميع من يحسن الظن بي.


الهرمودي ومراد يشاركان في إدارة المباريات

إضافة إلى الإنجاز الذي حققه لاعبو الإمارات على طاولات السنوكر، فإن الحكمين سعيد الهرمودي ومعين مراد قادا عدداً من مباريات البلياردو والسنوكر، وقدما مستويات جيدة لقيت الثناء من المشاركين، ولم تشهد مبارياتهما أي حالات احتجاجية من قبل اللاعبين، خلافاً لبعض المباريات الأخرى. ولولا أن الجوكر وشهاب لعبا في نصف النهائي والنهائي، لكان الهرمودي من المرشحين لقيادة مباريات الدور النهائي إلى جانب حكام البلد المضيّف للبطولة.

اقرأ أيضا

العين يقترب من ضم مزاوياني