عربي ودولي

الاتحاد

كييف تطلب من طهران الصندوقين الأسودين للطائرة الأوكرانية

كندية تضيء شمعة في مدينة فانكوفر الكندية تكريماً لضحايا الطائرة الأوكرانية (رويترز)

كندية تضيء شمعة في مدينة فانكوفر الكندية تكريماً لضحايا الطائرة الأوكرانية (رويترز)

كييف (أ ف ب)

طلبت أوكرانيا من إيران تسليمها الصندوقين الأسودين للطائرة الأوكرانية، التي أسقطت قرب طهران قبل أسبوع، كما أعلنت السلطات الأوكرانية أمس.
وقدمت النيابة العامة وأجهزة الأمن الأوكرانية، طلباً رسمياً في هذا الصدد للسلطات الإيرانية، كما أوضحت النيابة في بيان.
وأكدت أن «الجانب الأوكراني يبذل أقصى جهوده لضمان فك تسجيلات الصندوقين الأسودين بشكل جيد، والحفاظ على الأدلة في التحقيق بالكارثة».
ومن جانب آخر، أعلنت كييف، أمس الأول، أن مسؤولاً إيرانياً كبيراً سيزور أوكرانيا في الأيام المقبلة «لتحديد المختبر الذي يمكن أن يكلف بتحليل مضمون الصندوقين الأسودين». وبحسب وسائل الإعلام الأوكرانية، فإن الوجهة الأخرى المحتملة لتحليل تسجيلات الصندوقين الأسودين هي فرنسا.
وأعلن مسؤولون كنديون، يوم الاثنين الماضي، أيضاً أن الخبراء الكنديين الذين أوفدوا إلى طهران للتحقيق في تحطم الطائرة، سيتفقدون أيضاً الحطام، وسيطلعون على الصندوقين الأسودين للطائرة.
وأسقطت الطائرة الأوكرانية بصاروخ بعيد إقلاعها، قبل أسبوع ما أدى إلى مقتل 176 شخصاً كانوا على متنها، وبعدما نفت طهران لأيام ما أعلنته دول غربية، حول إسقاط الطائرة وهي من طراز بوينج 737 بصاروخ، عادت القوات المسلحة الإيرانية واعترفت يوم السبت الماضي بمسؤوليتها عن المأساة، متحدثة عن «خطأ بشري».
ومن جانبه، اعتبر وزير خارجية إيران، جواد ظريف، أن الولايات المتحدة تتحمل بعض اللوم في حادث سقوط الطائرة الأوكرانية بشكل غير مقصود، والذي أسفر عن مقتل جميع ركابها.
ووصف ظريف، في مؤتمر في نيودلهي، أمس، الكارثة بأنها «خطأ لا يغتفر»، قائلاً إنه يجب التأكد من عدم حدوث ذلك مطلقاً مرة أخرى.
لكنه انتقد أيضاً إدارة ترامب، قائلاً إنها تبحث فقط عن مصالحها في الشرق الأوسط، وكان ظريف قال يوم السبت الماضي: إن «المغامرة الأميركية» في المنطقة سببت سقوط الطائرة.

اقرأ أيضا

مصر تسجل 103 حالات إصابة جديدة بـ«كورونا» و7 وفيات