الاتحاد

الرياضي

دبا الفجيرة و الوحدة «لقاء الخوف»!

فيصل النقبي (الفجيرة)

مباراة عنوانها الحقيقي الخوف، سواء من «كابوس الخماسية» الشهيرة، بالنسبة لـ «النواخذة»، أو سيناريو كأس الخليج العربي المفاجئ لـ «أصحاب السعادة»، عندما يلتقيان اليوم ضمن «الجولة 12» لدوري الخليج العربي.
وتزداد مخاوف دبا الفجيرة؛ لأن النتيجة الثقيلة التي أسفر عنها لقاء الذهاب تركت آثاراً واضحة في جسد الفريق، بوصفها الخسارة الأكبر إلى الآن، في عهد البرازيلي كاميلي، رغم أن أداء «النواخذة» تحسن بدرجة كبيرة بعد «ضربة الخمسة»، طوال الدور الأول، ولكن تبقى النتيجة حاضرة في أذهان الجميع، لتلقي بظلالها على استعدادات دبا الفجيرة، حتى لا يتعرض للصدمة نفسها للمرة الثانية، وفي المقابل فإن خسارة «العنابي» على استاد الفجيرة في كأس الخليج العربي، تعد الوحيدة أمام «النواخذة» في تاريخ المواجهات المباشرة بين الفريقين في عصر الاحتراف، لذلك فإنها تبث الخوف في قلوب مدرب ولاعبي الوحدة؛ لأن دبا الفجيرة لم يكن «الحمل الوديع» في مبارياته التي أعقبت جولة بداية الدوري، بل ظهر بصورة جيدة، وقارع الكبار في العديد من المواقف، كما أن مباراة اليوم تعتبر بمثابة «مفصلية» للوحدة، لأن الفوز يجعله يقتحم دائرة المنافسة على اللقب بقوة، ولكن «العثرة» تصب في مصلحة «الرابح الأكبر» في قمة الجولة بين الوصل والعين.

رودولفو: مساعدة «النواخذة» على «الإبحار»!
أكد البرازيلي رودولفو بارديلا، اللاعب الجديد لدبا الفجيرة، جاهزيته التامة للمشاركة أمام الوحدة في لقائه الرسمي الأول بالدوري، مشيراً إلى أنه يعد جماهير «النواخذة» بتقديم المستوى الجيد، رغم قصر الفترة بين انضمامه وعدم الوصول إلى مرحلة الانسجام الكامل مع مجموعة اللاعبين بالفريق، وشدد على تمسكه برسم صورة إيجابية متميزة للاعب البرازيلي في ملاعب الإمارات من جديد.

باتنا: علينا إنهاء الشوط الأول بهدفين!
أكد المغربي مراد باتنا لاعب الوحدة صعوبة المباراة، مستشهداً بمعاناة فريقه بالذات أمام دبا الفجيرة في كأس الخليج العربي، والتي خسرها «العنابي»، بجانب الصعوبة التي يعاني منها الجميع أمام «النواخذة». وقال: تعلمنا درس مباراة كأس الخليج العربي، ويجب الاستفادة من أي فرصة أمام مرماه، وأن ننهي الشوط الأول متقدمين بهدفين على الأقل، لنكون في وضع مريح.

اقرأ أيضا

«ملك».. لا يتوقف