الاتحاد

الرياضي

5 رعاة لكأس رئيس الدولة للصيد بالصقور

الحضور في لقطة تذكارية بعد المؤتمر (من المصدر)

الحضور في لقطة تذكارية بعد المؤتمر (من المصدر)

مصطفى الديب (أبوظبي) - أعلن نادي أبوظبي للصقارين عن أسماء المؤسسات الراعية لبطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور، المقرر لها من الخامس عشر وحتى السادس والعشرين من الشهر الجاري، بمقر النادي بمنطقة الفلاح بالعاصمة أبوظبي، وهي هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ومؤسسة أدنوك، ومهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وشركة أبوظبي للاستثمار، والمسعود للسيارات.
جاء ذلك، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد صباح أمس في مقر مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الأصيلة، بفندق جنة القرم الشرقي.
حضر المؤتمر، طلال الهاشمي مدير الإدارة الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي، وسلطان المحمود المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للصيد بالصقور، ولارا صوايا مدير مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الأصيلة، وسعيد البادي مدير قسم الإعلام بمؤسسة أدنوك، ومبارك النعيمي مدير الترويج بهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ومنال الهنائي مدير إدارة الاتصال بشركة أبوظبي للاستثمار، وسيد همايون نائب المدير العام بشركة المسعود للسيارات.
في بداية المؤتمر رحب طلال الهاشمي مدير الإدارة الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي، بالحضور، ووجه الشكر إلى القيادة الرشيدة على دعمها الدائم والمستمر للرياضات والأحداث التراثية كافة.
وأكد أن كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور، تعد واحدة من المناسبات الغالية على قلوب الجميع، كونها تحمل اسماً غالياً على أهل هذا الوطن، وأشار إلى أن مجلس أبوظبي الرياضي يضع كل إمكاناته البشرية والمادية لخدمة هذا الحدث الكبير.
ووجه الهاشمي الشكر إلى جميع الجهات الراعية للبطولة، مثمناً الدور الوطني الذي تقوم به هذه المؤسسات في خدمة الجانب الرياضي في المجتمع، وأشار إلى أن مثل هذه الرعايات تصب في مصلحة الرياضة الإماراتية بشكل عام، والتراثية بشكل خاص.
من جهته، وجه سلطان المحمود المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للصيد بالصقور، التحية إلى القيادة الحكيمة،على الدعم الدائم للفعاليات التراثية كافة، وأكد أنه لولا هذا الدعم لما تحقق النجاح الذي تعيشه رياضة الصيد بالصقور في الوقت الراهن.
وأضاف «من دون شك، هذه الرياضة عزيزة على قلوب الجميع، لا سيما أن الكل يعلم أنها واحدة من الرياضات التراثية التي تركها لنا الآباء والأجداد».
كما وجه الشكر إلى الجهات الراعية، التي بادرت بالحضور إلى هذا المحفل التراثي الكبير.
وأعلن أن هناك العديد من الفعاليات التي سوف تقام على هامش كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور، على رأسها القرية التراثية، التي ستضم العديد من الفعاليات الترفيهية الخاصة بالجماهير المتابعة للمنافسات.
وأضاف «من دون شك هناك العديد من الجوائز القيمة التي سيتم توزيعها على الفائزين في الفئات كافة، وأكد أن مجموع الجوائز يصل إلى 15 مليون درهم، تم تخصيصها لأصحاب المراكز الأولى في الفئات التي تتضمنها البطولة».
ونوه بأن نادي أبوظبي للصيد بالصقور، حرص خلال النسخة الثانية من البطولة، على أن تكون التكنولوجيا حاضرة بدرجة كبيرة، بهدف دقة النتائج النهائية للمشاركين.
وتحدث المحمود عن الفئات التي تتضمنها المسابقات، وقال: «هناك فئتان، الأولى للشيوخ والثانية للمشاركين من العامة، سواء من داخل الدولة أو من خارجها».
وأكد أن عدد المتأهلين في فئة التلواح وصل إلى 672 مشاركاً، فيما تأهل 82 متسابقاً إلى الأدوار النهائية للطيران اللاسلكي، و75 للبالون، فيما وصل عدد الصقور المشاركة بشكل عام إلى 1500 صقر.
من جهتها، أعربت لارا صوايا مدير مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الأصيلة، عن سعادتها بإقامة المؤتمر الخاص بالإعلان عن رعاة البطولة في مقر المهرجان، وأكدت أن سمو الشيخ منصور بن زايد ال نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، دائماً ما يوجه بضرورة رعاية الأحداث التراثية، وقالت: «هذه السنة الثانية التي يوجد فيها مهرجان سموه في مسابقات الصيد بالصقور، وأعتقد أن الأمر سيختلف في هذا الموسم، لا سيما أن هناك اهتماماً غير عادي بهذا الحدث الكبير من الجهات كافة، الأمر الذي يعني أن عشاق هذه الرياضة سوف تنتظرهم المتعة».

اقرأ أيضا

حتا والشارقة.. «الكمين»