عربي ودولي

الاتحاد

%15 تراجع ضحايا الاعتداءات الإرهابية في العالم

سيرجي ستروبانتس متحدثاً خلال المحاضرة أمس (تصوير شاهول حميد)

سيرجي ستروبانتس متحدثاً خلال المحاضرة أمس (تصوير شاهول حميد)

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

استضاف نادي المراسلين الأجانب في الإمارات إطلاق مؤشر الإرهاب العالمي لمنطقة الشرق الأوسط 2019 الذي يصدره معهد الاقتصاد والسلام، حيث قدم سيرغي ستروبانتس مدير المعهد في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا النتائج الرئيسة للمؤشر.
ويصنف المؤشر الذي يصدر للسنة السابعة على التوالي 163 دولة، وفقاً للتأثير النسبي للإرهاب، مع الأخذ في الاعتبار عدد الحوادث الإرهابية والوفيات الناجمة عن الإرهاب والقيمة الإجمالية للأضرار بالممتلكات، وشمل التقرير هذا العام ثلاث دول عربية، هي العراق وسوريا واليمن ضمن الدول العشر الأكثر تأثراً بالإرهاب.
وعرض ستروبانتس نتائج المؤشر فيما يخص الصورة العالمية الأوسع، مبيناً أنها شهدت انخفاضاً في عدد الوفيات الناتجة عن الحوادث الإرهابية بنسبة 15% مقارنة بعام 2018، مشيرًا إلى أن 98 دولة حسنت ترتيبها، مقارنة بأربعين دولة أخرى تشهد تدهوراً. مضيفاً أن الدول العشر الأولى في مؤشر الإرهاب العالمي 2019، هي أفغانستان التي تتصدر يليها العراق ونيجيريا وسوريا واليمن والهند وباكستان والفلبين والكونغو الديمقراطية والصومال.
كما عرض مدير معهد الاقتصاد والسلام الخطوط العريضة لاتجاهات الإرهاب على المدى الطويل، مؤكداً أن عدد الوفيات بسبب الإرهاب انخفض بنسبة 52% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2014، والتي شهدت ذروة نشاط «داعش» و«طالبان» و«بوكو حرام»، إلا أن الحوادث اليمينية المتطرفة في الغرب قد ارتفعت بنسبة 320%، مشيراً إلى أن الأيديولوجية السياسية تمثل قوة دافعة لارتفاع نسبة الدافع الإرهابي. وقال: «إن التقديرات تشير إلى أن أغلب مصادر تمويل الإرهاب يأتي من الأفراد وأنه على سبيل المثال نجد أن 60 % من ميزانيات تمويل الإرهاب جاء من تحويلات أفراد وتجارة النفط غير الشرعية والاتجار بالآثار والجريمة المنظمة».
وأوضح أن المؤشر أظهر أن هناك عددا كبيرا من النساء اللاتي سافرن من أوروبا للمشاركة في عمليات إرهابية في سوريا والعراق، وهناك نزعة آخذة في الارتفاع بأن النساء في الجماعات الإرهابية أصبح لهن دور أكبر وينفذن عمليات إرهابية.
والجدير بالذكر أنه تم افتتاح نادي المراسلين الأجانب في وقت سابق من هذا العام، وهو مركز اجتماعي وإعلامي للإعلاميين في الدولة، ويهدف النادي إلى خلق بيئة مناسبة للحوار الفكري والتبادل الثقافي.

منصور المنصوري: فهم الإرهاب المعاصر ضرورة
أكد منصور المنصوري مدير عام المجلس الوطني للإعلام، أن نتائج مؤشر الإرهاب العالمي لمنطقة الشرق الأوسط 2019 تظهر كيف أصبحت الإمارات العربية المتحدة واحدة من أكثر الدول أماناً في العالم، في مواجهة التهديدات الإرهابية.
وأضاف: «أشكر سيرغي وفريق معهد الاقتصاد والسلام على العمل المهم الذي يقومون به لمساعدتنا على فهم طبيعة الإرهاب المعاصر بشكل دقيق».

اقرأ أيضا

66 وفاة جديدة بكورونا في ألمانيا و4751 إصابة